تخطي إلى المحتوى الرئيسي

لاجئون سوريون في تركيا يعودون لديارهم

أ ف ب

بدأت الكثير من العائلات السورية اللاجئة في تركيا العودة إلى ديارها بعد الانفجارين اللذين هزا مدينة الريحانية الحدودية الأسبوع الماضي وخلفا أكثر من أربعين قتيلا، ما جعل السوريين في المنطقة ضحية غضب الأتراك.

إعلان

خيم الصمت على المركز الحدودي التركي جيلفيغوزو، فعائلات بأكملها فضلت العودة إلى ديارها بسوريا بعد أن هز انفجاران الأسبوع الماضي الريحانية الواقعة على بعد ثمانية كلم من مركز حدودي مع سوريا.

انفجاران لم يتركا للسوريين خيارا في البقاء لقد أصبحوا ضحية غضب بعض الأتراك.

كاميرا فرانس24 التقت بعضا ممن شدوا رحالهم للعودة إلى ديارهم، حيث يقول أحدهم "لماذا اخترت العودة، أن أموت هنا أو هناك فهذا لا يغير شيئا".

ويبدو من صور اللاجئين على المركز الحدودي أن الذهاب سيكون دون عودة، فالبعض يعبرها مشيا على الأقدام، والآخر من كانت أحواله المادية يسيرة يستقل سيارات لذلك.

فرانس24


النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.