تخطي إلى المحتوى الرئيسي

هل يفوز بايرن ميونيخ بكأس ألمانيا ويحقق ثلاثية تاريخية؟

يخوض بايرن ميونيخ مباراة مع شتوتغارت السبت على ملعب برلين الأولمبي في نهائي كأس ألمانيا. ويسعى الفريق البافاري للفوز بالكأس بعد أن توج بطلا لألمانيا برقم قياسي من النقاط متقدما بفارق 25 نقطة عن منافسه المباشر بوروسيا دورتموند، كما ألحق الهزيمة بالأخير في نهائي دوري أبطال أوروبا السبت الماضي بفوزه عليه 2-1.

إعلان

يسعى بايرن ميونيخ الى تحقيق ثلاثية تاريخية عندما يخوض نهائي كأس المانيا بمواجهة جاره الجنوبي شتوتغارت على ملعب برلين الاولمبي السبت.

وكان الفريق البافاري توج بطلا لالمانيا برقم قياسي من النقاط متقدما بفارق 25 نقطة عن منافسه المباشر بوروسيا دورتموند، كما الحق الهزيمة بالاخير في نهائي دوري ابطال اوروبا السبت الماضي بفوزه عليه 2-1.

وسبق لستة اندية ان احرزت الثلاثية هي سلتيك الاسكتلندي عام 1967، واياكس امستردام الهولندي عام 1972، وايندهوفن الهولندي عام 1988، ومانشستر يونايتد الانكليزي عام 1999، وبرشلونة الاسباني عام 2009، وانترميلان الايطالي عام 2010.

واعتبر لاعب خط الوسط باستيان شفاينشتايغر بانه من "المهم جدا، جدا ان نكمل الثلاثية. الفريق مصمم على ذلك".

واضاف "بالطبع كان الامر مميزا باحراز اللقب الاوروبي على ملعب ويمبلي لكن التركيز على ملعب برلين يرتفع من يوم الى اخر".

ويستطيع شفايني ان يعادل رقم الحارس السابق اوليفر كان زميله في الفريق البافاري باحرازه اللقب السادس في صفوف بايرن ميونيخ، واذا قدر لفريقه الفوز فانه يكون قد احرز الكأس 16 مرة.

وتلقى الفريق البافاري ضربة لعدم قدرته الاعتماد على قلب دفاعه البرازيل دانتي ومواطنه وزميله لويز غوستافو بعد ان استدعاهما مدرب المنتخب البرازيلي الى صفوف الفريق استعدادا لكأس القارات. وبحسب القوانين يتعين على جميع اللاعبين المنضمين الى منتخباتهم الوطنية الانضمام اليها قبل 15 يومين من انطلاق البطولة.

ومن المتوقع ان يلعب البلجيكي العملاق دانيال فان بويتن مكان دانتي، اما لويز فلا يلعب اساسيا على العموم.

واثار قرار الاتحاد البرازيلي غضب رئيس بايرن ميونيخ كارل هاينتس رومينغه فقال "قرار الاتحاد البرازيلي غير مقبول" مشيرا الى ان اللاعبين تلقيا تهديدات بوقف مسيرتهما الدولية في حال عدم الالتحاق بمنتخب بلادهما واضفا ذلك ب"الارهاب النفسي".

واشار رومينيغه بانه حاول الاتصال بالمدرب لويس فيليبي سكولاري للتوصل الى حل ودي لكن الاتحاد البرازيلي اصر على قراره باستدعاء اللاعبين.

في المقابل، من المتوقع ان يلعب شتوتغارت بصفوف مكتملة حيث سيخوض قائده سيردار تاشي واقيا خاصا على وتر اخيل حيث يعاني من مشكلة.

وسيحاول خط الدفاع بقيادة كريستيان غينتنر والعاجي المخضرم ارتور بوكا وقف زحف الفريق البافاري ومراقبة جناحيه الفرنسي فرانك ريبيري والهولندي الطائر اريين روبن.

وقال غينتنر "لا نخشى احدا، الفرصة سانحة امامنا لتحقيق شيء مميز واحراز لقب. انها ضغط ايجابي بالنسبة الينا".

وكان شتوتغارت توج بالكأس للمرة الاخيرة عام 1997.

يذكر ان المباراة ستكون الاخيرة لمدرب بايرن ميونيخ يوب هاينكيس الذي سيترك مكانه للاسباني جوزيب غوارديولا ولا شك بانه يريد تحقيق الانجاز ليسدل الستارة على مسيرة مظفرة مع بايرن ميونيخ.

أ ف ب 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.