تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أردوغان يوجه "إنذارا أخيرا" للمتظاهرين لإخلاء حديقة غازي في إسطنبول

وجه رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الخميس في كلمة في أنقرة أمام رؤساء البلدية المنتمين إلى حزبه العدالة والتنمية المنبثق من التيار الإسلامي "إنذارا أخيرا" للمتظاهرين كي يخلوا على الفور حديقة غازي في إسطنبول.

إعلان

شرطة مكافحة الشغب تقتحم من جديد ساحة تقسيم في إسطنبول وتطلق الغاز المسيل للدموع لإبعاد المحتجين

وجه رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان الخميس "انذارا اخيرا" الى المتظاهرين كي يخلوا على الفور حديقة جيزي في اسطنبول التي شكلت شرارة الاحتجاجات على الحكومة التي تهز تركيا منذ اسبوعين.

وصرح اردوغان "حافظنا على صبرنا حتى الان لكن صبرنا بدا ينفد. اوجه انذاري الاخير: ايتها الامهات والاباء الرجاء سحب ابنائكم من هناك"، وذلك في كلمة في انقرة امام رؤساء البلدية المنتمين الى حزبه العدالة والتنمية المنبثق من التيار الاسلامي.

واضاف " لا يمكننا الانتظار اكثر من ذلك لان حديقة جيزي ليست ملكا للقوى التي تحتلها. انها ملك للجميع".

وتابع "ادعو اخواني المدافعين عن البيئة: لا تجعلونا نشعر بالحزن لفترة اطول. دعونا ننظف حديقة جيزي لاعادتها الى اصحابها الشرعيين (...) سكان اسطنبول".

وفي خطابه اكد اردوغان عزمه على استشارة سكان اسطنبول حول المشروع المتعلق بساحة تقسيم وحديقة جيزي التي كان نبأ هدمها الشرارة التي ساهمت في اندلاع التظاهرات في 31 ايار/مايو.

وقال ردا على المتظاهرين الذين اكدوا ان استفتاء لن يكون قانونيا "يمكن لبلدية استشارة سكانها على مستوى اقليم بيوغلو (حيث تقع الحديقة) او مدينة اسطنبول (...) ليس هناك اي عقبة قانونية".

أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.