تخطي إلى المحتوى الرئيسي
المغرب

وزراء حزب الاستقلال في المغرب يقدمون استقالاتهم

نص : برقية
2 دقائق

قدم وزراء حزب الاستقلال في المغرب رسميا استقالاتهم الثلاثاء من الحكومة التي يترأسها الإسلامي عبد الإله بن كيران. وحسب الصحافة المحلية، بدأت تجري مشاورات مع تشكيل سياسي آخر للتعويض عن هذه الاستقالات.

إعلان

العدالة والتنمية الإسلامي لا يستبعد انتخابات سابقة لأوانها بعد انسحاب حليفه من الحكومة

اعلن المتحدث باسم حزب الاستقلال في المغرب عادل بنحمزة لوكالة فرانس برس ان وزراء الحزب، اول حليف للاسلاميين في الحكومة المغربية، قدموا رسميا الثلاثاء استقالاتهم الى رئيس الوزراء عبد الاله بنكيران

وقال المتحدث مع حلول المساء "هذا رسمي، وزراؤنا قدموا للتو استقالاتهم الى رئيس الحكومة".

ومن اصل الوزراء الستة من حزب الاستقلال المكلفين بحقائب، لم يبق سوى وزير التربية محمد الوفا الذي يتعين عليه تقديم استقالته و"امامه 24 ساعة" للقيام بذلك.

وياتي هذا القرار بعد قرابة شهرين من اعلان حزب الاستقلال انسحابه من الائتلاف الحكومي ما شكل بداية ازمة حكومية.

وستؤدي هذه الاستقالات الى تعديل وزاري وربما الى انتخابات مبكرة اذا لم يجد الاسلاميون في حزب العدالة والتنمية الذي وصل الى السلطة في نهاية 2011 في غمرة الربيع العربي، حليفا اخر من الوزن نفسه.

وبحسب الصحافة المحلية، فان مشاورات بدات تجري مع تشكيل اخر للتعويض عن هذه الاستقالات.

وقال الحزب في بيان ليل الاثنين الثلاثاء ان "وزراء حزب الاستقلال سيقدمون استقالتهم الجماعية لرئيس الحكومة على أن يقدمها إلى صاحب الجلالة طبقا للدستور".

واكد الاستقلال انه تحمل "كل الاستفزازات التي صدرت عن رئيس الحكومة والتي تعكس قلة الخبرة وانعدام الإحساس بالمسؤولية".

وقال الناطق الرسمي باسم الحزب عادل بنحمزة لوكالة فرانس برس أن "الأمين العام لحزب الاستقلال أبلغ جلالة الملك مساء الاثنين، بقرار اللجنة التنفيذية للحزب بتقديم الوزراء استقالتهم من الحكومة الحالية".

ويشغل الاستقلال 107 مقاعد من اصل 395 في البرلمان المغربي ويشكل القوة السياسية الثانية في المملكة بعد العدالة والتنمية. واضافة الى وزرائه الخمسة يتولى احد قادته كريم غلاب رئاسة البرلمان.

أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.