تخطي إلى المحتوى الرئيسي

القيادة الفلسطينية تعتزم التصويت على مقترح كيري استئناف المفاوضات مع إسرائيل بدون تجميد الاستيطان

أعلن مسؤول في منظمة التحرير الفلسطينية أن اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واللجنة المركزية لحركة فتح ستجتمعان بصورة منفصلة للتصويت على مقترح وزير الخارجية الأمريكي جون كيري حول العودة إلى المفاوضات مع إسرائيل بدون تجميد كامل للاستيطان.

إعلان

كيري يدعو إسرائيل إلى "إمعان النظر" في مبادرة السلام العربية

تعتزم القيادة الفلسطينية ان تطرح للتصويت الخميس مقترح وزير الخارجية الاميركي جون كيري حول العودة الى المفاوضات مع اسرائيل بدون تجميد كامل للاستيطان وهو مطلب رئيسي للجانب الفلسطيني، بحسب ما اعلن مسؤول فلسطيني.

وقال المسؤول في منظمة التحرير الفلسطينية الذي طلب عدم الكشف عن اسمه لوكالة فرانس برس، ان اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واللجنة المركزية لحركة فتح ستجتمعان بصورة منفصلة للتصويت على "خطة كيري وابرز مقترحاتها استئناف المفاوضات دون وقف او تجميد للاستيطان".

واشار المسؤول الى ان الخطة "تنص على استئناف المفاوضات وفق رؤية الرئيس الامريكي باراك اوباما التي اعلن عنها في خطابه امام الكونغرس عام 2011 "والتي دعا فيها الى اقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود عام 1967".

واضاف "يوجد نص في الخطة يشير الى حق كل طرف بالتحفظ على بعض نقاط الخلاف، حيث سيتحفظ (رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين) نتانياهو على دولة على حدود عام 1967، فيما سيتحفظ الفلسطينيون على يهودية الدولة".

وفيما يتعلق بالاستيطان، اوضح المسؤول "يوجد مصطلح جديد وهو ضبط النفس في البناء الاستيطاني في الضفة الغربية دون التجمعات الاستيطانية الثلاث الكبرى في ارييل وغوش عتصيون ومعاليه ادوميم والقدس الشرقية".

واكمل "الفلسطينيون يقترحون مواصلة التوجه الى المنظمات الدولية والحصول على عضويتها اذا استمر الاستيطان بما فيه التوقيع على اتفاقية جنيف الرابعة" حول حماية المدنيين والتي تمنع الاستيطان في الاراضي المحتلة.

أ ف ب 
 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.