تخطي إلى المحتوى الرئيسي

البرلمان اليوناني يتبنى خطة لإعادة هيكلة الوظيفة العامة والضرائب

صادق البرلمان اليوناني على خطة لإعادة هيكلة الوظيفة العامة والضرائب جاءت تلبية لطلب المانحين الدوليين. وتشمل هذه الخطة قبول آلاف الموظفين، وبينهم مدرسون وشرطيون بلديون، نقلهم إلى وظائف أخرى بدءا من هذا الصيف وإلا فقدوا وظائفهم.

إعلان

اقر البرلمان اليوناني فجر الخميس خطة لاعادة هيكلة الوظيفة العامة والضرائب طلبها المانحون الدوليون للافراج عن قسط جديد من القروض.

وبعد اسبوع من التظاهرات تم تبني القانون باغلبية ضئيلة بلغت 153 نائبا من نواب البرلمان ال300، بحسب ما اعلن رئيس البرلمان.

والاصلاحات التي تم اعتمادها تنص خصوصا على قبول آلاف الموظفين، وبينهم مدرسون وشرطيون بلديون، نقلهم الى وظائف اخرى بدءا من هذا الصيف والا فقدوا وظائفهم.

ولا تملك الحكومة الائتلافية المكونة من اشتراكيين ومحافظين سوى اغلبية خمسة مقاعد منذ الازمة السياسية التي حصلت في حزيران/يونيو وخرج خلالها حزب يساري معتدل من الحكومة.

وبينما كان النواب يصوتون على الاصلاحات كان آلاف المدرسين وحراس المدارس والشرطيين البلديين المعارضين للاصلاحات يواصلون في الخارج اعتصامهم الذي بدأوه مساء الثلاثاء،وسط هتافات وخطب مناهضة لمشروع الاصلاحات.

أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.