تخطي إلى المحتوى الرئيسي

"الجبهة الشعبية" تدعو إلى عصيان مدني سلمي في تونس إثر اغتيال البراهمي

دعت "الجبهة الشعبية" وهي ائتلاف سياسي علماني يضم أكثر من 10 أحزاب "الشعب التونسي إلى الدخول في عصيان مدني سلمي في كافة المناطق حتى إسقاط الائتلاف الحاكم، مجلسا تأسيسيا ومؤسسات نابعة عنه: حكومة ورئاسة (جمهورية)...".

إعلان

اغتيال المعارض محمد البراهمي النائب في المجلس التأسيسي التونسي

دعت "الجبهة الشعبية" وهي ائتلاف سياسي علماني يضم اكثر من 10 احزاب إلى "عصيان مدني سلمي" في تونس "حتى اسقاط" الحكومة التي تقودها حركة النهضة الاسلامية.

اعلنت الخطوط الجوية التونسية الغاء كافة رحلاتها المبرمجة الجمعة من تونس واليها، وذلك التزاما بالاضراب العام الذي تمت الدعوة اليه اثر اغتيال المعارض محمد البراهمي.

وقالت الشركة في بيان اصدرته مساء الجمعة انها "تعلم زبائنها الكرام بالغاء كافة الرحلات المبرمجة من تونس واليها ليوم الجمعة" 26 تموز/يوليو. وتقدمت الشركة باعتذار من ركابها داعية اياهم الى اعادة جدولة رحلاتهم "من دون تكاليف اضافية".

يشار الى ان ابرز اتحاد نقابي عمالي تونسي (الاتحاد العام التونسي للشغل) دعا الى اضراب عام الجمعة على كامل الاراضي التونسية رفضا "للارهاب والعنف والقتل". كما اعلن الاتحاد تنظيم مراسم تشييع وطنية للبراهمي

أ ف ب

وجاءت الدعوة بعد ساعات قليلة من اغتيال محمد البراهمي النائب بالمجلس التأسيسي (البرلمان) والقيادي في الجبهة الشعبية ومنسق حزب التيار الشعبي المعارض (قومي عربي) أمام منزله في حي الغزالة بولاية أريانة (شمال شرق).

وأعلن التلفزيون الرسمي التونسي ان رجلين على دراجة نارية قتلا البراهمي (85 عاما) ب11 عيارا ناريا.

وقالت الجبهة الشعبية في بيان ان البراهمي اغتيل "بنفس الطريقة الجبانة التي اغتيل بها يوم 6 شباط/فبراير الماضي، الشهيد شكري بلعيد زعيم حزب الوطد الموحد (اليساري) وقائد الجبهة الشعبية".

وأضافت "ندعو الشعب التونسي الى الدخول في عصيان مدني سلمي في كافة المناطق حتى إسقاط الائتلاف الحاكم، مجلسا تأسيسيا ومؤسسات نابعة عنه: حكومة ورئاسة (جمهورية)...".

واعتبرت ان "هذه الجريمة النكراء (الاغتيال) التي ارتكبت في وضح النهار والتي تستهدف مباشرة زعامات الجبهة الشعبية وكل الزعامات الوطنية والديمقراطية، يتحمل مسؤوليتها مرة أخرى الائتلاف الحاكم بقيادة حركة النهضة التي تدفع بساستها المعادية لمصالح الوطن والشعب البلاد نحو الانهيار".

وطالبت "كافة القوى الوطنية والديمقراطية إلى الدخول مباشرة في مشاورات من أجل تشكيل حكومة انقاذ وطني تتولى تسيير البلاد والإعداد لانتخابات حرة وديمقراطية في مناخ سياسي سلمي خال من العنف والإرهاب".

كما دعت الى "إعلان الإضراب العام في كافة مناطق البلاد يوم جنازة الشهيد الرمز محمد البراهمي".

 

أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.