تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الجزائر ستنتج سيارة رباعية الدفع في مصنع "مرسيدس بنز" في 2014

ستنتج الجزائر بمصنع "مرسيدس بنز" في تيارت غربي الجزائر سيارة رباعية الدفع بحسب ما نقلته صحيفة الوطن عن رئيس الوزراء الجزائري عبد المالك سلال. وأوضح سلال أن أول سيارة سيتم إنتاجها ستكون رباعية الدفع مشيرا إلى أن الانتاج سيبدأ في آيار/مايو أو نيسان/أبريل 2014. وسيوفر المشروع بحسب الوزير الجزائري ألف فرصة عمل في عامه الأول.

إعلان

اعلن رئيس الوزراء الجزائري عبد المالك سلال ان مصنع السيارات "مرسيدس بنز" سينتج سيارة رباعية الدفع في مصنع بتيارت (غرب الجزائر) الذي يملكه الجيش في بداية 2014، بحسب ما نقل موقع صحيفة الوطن الجمعة.

وقال سلال خلال زيارته الخميس لولاية تيارت (350 كلم غرب الجزائر) " نحن على الطريق الصحيح، هناك شراكة بين مؤسسة جزائرية وشركة مرسيدس لانتاج السيارات"، بحسب موقع صحيفة الوطن.

واوضح سلال ان "اول سيارة سيتم انتاجها ستكون رباعية الدفع" مشيرا الى ان الانتاج سيبدأ "في ايار/مايو او نيسان/ ابريل 2014".

وكان الرئيس عبد العزيز بوتفليقة قد امر في 2009 بوضع مشروع صناعة السيارات في منطقة عين بوشقيف بتيارت تحت وصاية وزارة الدفاع وانشاء شركة تحمل اسم "مؤسسة تطوير صناعة السيارات بتيارت".

والشركة الجديدة "تابعة للقطاع الإقتصادي للجيش الشعبي الوطني وتتمتع بالشخصية المعنوية والإستقلال المالي"، بحسب ما جاء في القرار المنشور في الجريدة الرسمية.

واعلنت وزارة الدفاع في اذار/مارس عن زيارة وفد عن شركة "دايملر" بقيادة بيتر أليكساندر تريتن الرئيس والمسؤول التنفيذي لشركة دايملر بافريقيا واوروبا وآسيا.

وذكر بيان لوزارة الدفاع ان الوفد زار تيارت "اين سيتم تصنيع المحركات والسيارات ابتداء من هذه السنة (2013)".

واكد عبد المالك سلال ان الشراكة لانجاز سيارة مرسيدس تمت وفق صيغة 51% للطرف الجزائري و49% للشريك الاجنبي، كما ينص عليه القانون الجزائري.

ويتمثل الطرف الجزائري في "وزارة الدفـــاع الوطني ووزارة الصناعة والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة وترقية الإستثمار بينما الطرف الاجنبي هو صندوق الإستثمار الإماراتي والشريك التكنولوجي الألماني ذو العلامة الصناعية +مرسيدس بنز+"، بحسب ما جاء في موقع وزارة الدفاع.

وذكر سلال ان المشروع سيوفر الف منصب شغل في السنة الاولى ليصل الى ثلاثة الاف في غضون السنة الثالثة.

وكانت الحكومة الجزائرية وقعت في كانون الاول/ديسمبر 2012 اتفاقا مع شركة "رينو" الفرنسية لاقامة مصنع للسيارات في وهران (غرب) بكلفة مليار يورو لانتاج 25 الف وحدة سنويا ابتداء من 2014 ثم سيرتفع الى 75 الفا في السنة.

واستيراد السيارت في الجزائر في ارتفاع مستمر اذ بلغ في الاشهر الثلاثة الاولى من هذه السنة حوالي 152 الف سيارة بقيمة تقارب ملياري دولار، بينما بلغت في سنة 2012 اكثر من 400 الف سيارة، بحسب الجمارك الجزائرية.

أ ف ب

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.