تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مالي

انتخاب إبراهيم أبو بكر كيتا رسميا رئيسا جديدا لمالي

نص : برقية
|
1 دَقيقةً

تم إعلان إبراهيم أبو بكر كيتا رسميا رئيسا جديدا لمالي بحصوله على 77,61 في المئة من الأصوات في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية مقابل 22,39 في المئة لمنافسه سومايلا سيسي. وأفادت الأرقام التي أعلنها وزير الداخلية المالي موسى سينكو كوليبالي أن نسبة المشاركة في الدورة الثانية بلغت 45,78 في المئة.

إعلان

انتخب الرئيس الجديد لمالي ابراهيم ابو بكر كيتا في الدورة الانتخابية الثانية في 11 اب/اغسطس بغالبية 77,61 في المئة من الاصوات مقابل 22,39 في المئة لمنافسه سومايلا سيسي الذي كان اقر بهزيمته غداة اليوم الانتخابي، وفق نتائج رسمية اعلنت الخميس.

وافادت الارقام التي اعلنها وزير الداخلية المالي موسى سينكو كوليبالي ان نسبة المشاركة في الدورة الثانية بلغت 45,78 في المئة في تراجع قدره ثلاث نقاط مقارنة بالدورة الاولى التي جرت في 28 تموز/يوليو.

ومن اصل ثلاثة ملايين و33 الفا و601 صوت تم الادلاء بها، نال ابو بكر كيتا مليونين و354 الفا و693 صوتا مقابل 679 الفا و258 صوتا لمنافسه.

it
ar/ptw/2013/08/11/WB_AR_NW_PKG_MALI_PORTRAIT_CISSE_NW431128-A-01-20130811.mp4

وكان ابو بكر كيتا حصد في الدورة الاولى نحو اربعين في المئة من الاصوات مقابل نحو عشرين في المئة لمنافسه.

ومنذ مساء الاثنين غداة الدورة الثانية، اعترف سومايلا سيسي بهزيمته وتوجه الى منزل ابو بكر كيتا في باماكو لتهنئته.

وعلى ابو بكر كيتا، وهو رئيس وزراء اسبق لمالي خلال التسعينات، ان ينصرف الان الى النهوض ببلد يخرج لتوه من نزاع عمره 18 شهرا ويعاني انقسامات كبيرة

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.