مصر - السعودية

سعود الفيصل: الدول العربية مستعدة لتعويض المساعدات التي تهدد الدول الغربية بقطعها عن مصر

أ ف ب

نقلت وكالة الأنباء الرسمية السعودية امتعاض وزير خارجية المملكة سعود الفيصل من الدول الغربية التي تهدد بقطع مساعداتها عن مصر وقال "إن الأمة العربية والإسلامية غنية بأبنائها وإمكاناتها ولن تتأخر عن تقديم يد العون لمصر".

إعلان

وزراء خارجية أوروبا يجتمعون الأربعاء في بروكسل لبحث الوضع في مصر

وزير الخارجية القطري يصرح بأن بلاده تدعم مصر وليس الإخوان المسلمين

اعلن وزير الخارجية السعودي الامير سعود الفيصل فور عودته من فرنسا عصر الاثنين ان الدول العربية مستعدة لتعويض المساعدات التي تهدد الدول الغربية بقطعها عن مصر.

ونقلت وكالة الانباء الرسمية عنه قوله "من اعلن وقف مساعدته لمصر أو يلوح بوقفها فإن الامة العربية والاسلامية غنية بأبنائها وإمكاناتها ولن تتأخر عن تقديم يد العون لمصر" في اشارة الى تهديد الاتحاد الاوروبي بذلك.

it
وزير الخارجية السعودي من باريس: " المطلوب أن يعم الأمن في مصر" - 2013/08/18

وعبر وزير الخارجية السعودي عن "الاسف لشديد لان الموقف الدولي تجاه الاحداث الجارية في مصر يتعارض مع مواقفه تجاه الاحداث في سوريا، فأين الحرص على حقوق الانسان وحرمة دمه والمذابح التي تجري كل يوم في سوريا التي دمرت بالكامل (...) دون ان نسمع هـمسة واحدة من المجتمع الدولي الذي يتشدق بحقوق الإنسان حسب ما تقضي به مصالحه واهوائه".

وحذر الفيصل من ان "هذه المواقف إذا استمرت لن ننساها ولن ينساها العالم العربي والاسلامي" مشيرا الى "تبريرات واهية لا يمكن ان يقبلها عقل ولن نأخذ من يتجاهل هذه الحقائق وينساق وراء الدعايات والأكاذيب الواهية بأنه حسن نية أو جهالة وإنما مواقف عدائية ضد مصالح الأمتين العربية والاسلامية واستقرارهـما".

وقال "لتعلم كل الدول التي تتخذ هذه المواقف السلبية تجاه مصر بأن السعير والخراب لن يقتصر على مصر وحدها بل سينعكس على كل من ساهم او وقف مع ما ينالها من مشاكل واضطرابات تجري على ارضها".

وتابع ان"مصيرنا واحد وهدفنا واحد فكما تنعمون بالأمن والهدوء والاستقرار فلا تستكثرون علينا ذلك".

وكان العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز اكد الجمعة دعم بلاده للسلطات المصرية في معركتها "ضد الارهاب" في اشارة الى الاخوان المسلمين.

وقد اعلنت الحكومة المصرية انها تواجه "مخططا ارهابيا من تنظيم الاخوان".

وقد رحبت السعودية بعزل الرئيس السابق محمد مرسي في 3 تموز/يوليو، وكان العاهل السعودي اول من هنا الرئيس المصري الموقت عدلي منصور، واعلنت بلاده تقديم مساعدة الى مصر بقيمة خمسة مليارات دولار دعما لاقتصادها.

أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم