مصر

مقتل صحفي في صحيفة "الأهرام" الحكومية المصرية برصاص قوات الأمن

الأهرام

ذكرت مصادر أمنية مصرية أن قواتها قتلت رئيس مكتب صحيفة "الأهرام" الحكومية بإحدى المحافظات بعدما فتحت النار على سيارته اعتقادا منها أن الأخيرة كانت تحاول الإفلات من نقطة تفتيش. وقال الجيش، في بيان نشر على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، "إن السيارة التي كانت تقل صحفيين أثارت الريبة بانطلاقها بسرعة كبيرة وعدم استجابتها لنداءات التوقف".

إعلان

مقتل 25 شرطيا مصريا في كمين استهدف حافلتين لقوات الأمن في سيناء

قالت مصادر أمنية إن قوات الأمن المصرية قتلت رئيس مكتب صحيفة الأهرام الحكومية بإحدى المحافظات اليوم الاثنين بعدما فتحت النار على سيارة ظنا منها أنها تحاول الهرب من نقطة تفتيش تقوم بتنفيذ حظر تجول ليلي.

وقالت المصادر إن تامر عبد الرؤوف رئيس مكتب صحيفة الأهرام في محافظة البحيرة قتل بالرصاص في حين أصيب صحفي آخر في صحيفة الجمهورية الحكومية أيضا. ومسموح للصحفيين بالتحرك خلال الحظر.

it
عودة الهدؤ إلى شوارع القاهرة - 2013/08/19

وقال الجيش في بيان نشر على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك ان السيارة التي كانت تقل الصحفيين أثارت الريب بانطلاقها بسرعة كبيرة خلال حظر التجول وعدم استجابتها لنداءات بالتوقف أو لطلقات تحذيري اطلقت في الهواء.

وقال البيان "لم تكن هناك اي مبالغة في اطلاق النار على السيارة المذكورة او تعمد لقتل من فيها." ودعا الناس الى الالتزام بحظر التجول لتسهيل عمل قوات الأمن.

وفرضت الحكومة المصرية حظرا للتجول لمدة شهر بعدما فضت قوات الأمن اعتصامين لمؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي يوم الأربعاء.

وقتل قرابة 900 شخص بينهم أكثر من 100 من الجنود والشرطة منذ ذلك الحين.

رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم