تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة -سوريا

باراك أوباما لم يتخذ بعد "قرارا نهائيا" بشأن سوريا

نص : برقية
3 دقائق

أعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما الجمعة أنه لم يتخذ بعد "قرارا نهائيا" بشأن سوريا، لكنه أضاف أن العالم لا يمكنه أن يقبل بتعريض نساء وأطفال للغازات السامة، منتقدا في الوقت نفسه عجز مجلس الأمن عن التحرك حيال دمشق.

إعلان

تقرير الاستخبارات الأمريكية يحمل دمشق مسؤولية هجوم 21آب/أغسطس الكيمياوي
 

اعلن الرئيس الاميركي باراك اوباما الجمعة انه لم يتخذ بعد "قرارا نهائيا" بشأن سوريا لكنه تحدث عن عملية اميركية "محدودة" لمعاقبة النظام السوري المتهم باستخدام اسلحة كيميائية في هجوم اودى بحسب الاستخبارات الاميركية بحياة 1429 شخصا في 21 اب/اغسطس قرب دمشق.

واعتبر اوباما ان استخدام مثل تلك الاسلحة يشكل "تحديا للعالم اجمع"، وقال "لا يمكن ان نقبل عالما يتعرض فيه نساء واطفال ومدنيون ابرياء لغازات سامة"، وذلك بعيد نشر تقرير للاستخبارات الاميركية يؤكد ان الهجوم الكيميائي الذي شنه النظام السوري قرب دمشق خلف 1429 قتيلا بينهم 426 طفلا.

واضاف "هذا الهجوم يهدد مصالح امننا القومي"، لافتا ايضا الى الخطر الذي تمثله الاسلحة الكيميائية "على حلفائنا في المنطقة مثل اسرائيل وتركيا والاردن".

it
ar/ptw/2013/08/30/WB_AR_NW__SOT_CHUCK_HAGEL_NW457732-A-01-20130830.mp4

وتابع الرئيس الاميركي الذي كان يتحدث في البيت الابيض امام الصحافيين قبل ان يشارك في قمة مصغرة مع نظرائه في دول البلطيق "قلت ذلك سابقا وكنت جديا في هذا الشان: على العالم ان يفرض احترام القواعد التي تحظر اللجوء الى اسلحة كيميائية".

لكنه اوضح انه لم يتخذ بعد "قرارا نهائيا حول التحرك الذي يمكن القيام به للمساعدة في احترام هذه القواعد"، حتى لو كان "الجيش وفريقي يبحثان مجموعة من الاحتمالات".

وقال ايضا "مهما حصل، لا ندرس عملا عسكريا يشمل (نشر) جنود على الارض وحملة طويلة. اننا نبحث امكان (القيام) بعمل محدود، على نطاق ضيق".

وندد اوباما كذلك ب"عجز" مجلس الامن الدولي بازاء الملف السوري، حيث عطلت روسيا حليفة دمشق اي مبادرة مناهضة للنظام السوري.

it
ar/ptw/2013/08/28/WB_AR_NW_PKG_SYRIE_POPULATION_REAX_19H__NW454444-A-01-20130828.mp4

وقال ان العالم لا يمكن ان يبقى "مشلولا" امام الوضع في سوريا، غداة رفض البرلمان البريطاني مشاركة بريطانيا في هجوم محتمل على سوريا.

وفيما اظهر استطلاع للراي نشرته شبكة ان بي سي صباح الجمعة ان خمسين في المئة من الاميركيين يعارضون عملا عسكريا ضد النظام السوري، اورد اوباما "هنا في الولايات المتحدة، في بريطانيا وامكنة عدة في العالم، ثمة سأم معين" من العمليات العسكرية.

واضاف "افهم هذا الامر تماما" بعدما اشار الى افغانستان والعراق.

وتابع "لقد ضاق العالم عموما بالحرب، والولايات المتحدة مرت لتوها بعقد من الحرب. استطيع ان اؤكد لكم ان احدا لم يسام الحرب بقدر ما سئمت انا".

غير انه تدارك "من المهم بالنسبة الينا ان نعترف بانه حين يقتل اكثر من الف شخص، بينهم مئات من الاطفال الابرياء، بواسطة اسلحة ترى 98 او 99 في المئة من الناس وجوب عدم استخدامها حتى في حرب، وحين لا نتحرك (حيال ذلك)، فهذا يعني اننا نمرر رسالة مفادها ان القواعد الدولية لا تعني شيئا".

أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.