تخطي إلى المحتوى الرئيسي

سوريا: باراك أوباما يسعى إلى كسب الدعم "الثمين" من جون ماكين

أ ف ب

يسعى الرئيس الأمريكي باراك أوباما للاستفادة من موقف السيناتور الجمهوري جون ماكين الذي يطالب بتدخل عسكري في سوريا لإقناع الكونغرس الأمريكي بتأييد مشروعه بتوجيه ضربات عسكرية ضد النظام السوري.

إعلان

الجيش السوري سيبقى في حالة تأهب وأوباما يسعى لإقناع المترددين بالموافقة على ضرب دمشق

أوباما يطلق حملة لإقناع الكونغرس بالموافقة على ضرب سوريا والعرب يدعون لمعاقبة نظام الأسد

في الوقت الذي يقوم فيه الرئيس الأمريكي باراك أوباما باتصالات مكثفة لإقناع الكونغرس بتأييد مشروعه في توجيه ضربات عسكرية محتملة للنظام السوري، تتجه كل الأنظار صوب السيناتور الجمهوري جون ماكين الذي خسر المنافسة الرئاسية أمام أوباما في العام 2008. ماكين سيحل ضيفا على أوباما في البيت الأبيض اليوم، ما يشير إلى دور هام قد يلعبه في الأيام المقبلة، خاصة بعد تصريحه غير المتوقع الأحد حين قال بأنه غير واثق من تصويته لصالح خطة الإدارة الأمريكية التي يعتبرها خطة متواضعة.

"ضربات تجميلية"

وكان ماكين قال لوسائل إعلام أمريكية الجمعة "يبدو أن الرئيس أوباما يريد ضربة تجميلية، إطلاق بعض الصواريخ والقول بعد ذلك لقد تم الرد" وأضاف "أنه نفس الرئيس الذي قال قبل عامين أن على بشار الأسد التنحي عن السلطة، والذي قال أيضا إن استعمال الأسلحة الكيمائية يشكل خطا أحمر. ربما هذا الخط رسم بالحبر غير المرئي؟". وكانت واشنطن اتهمت دمشق بالهجوم الكيمائي على منطقة الغوطة الذي وقع في 21 أغسطس/آب.

وزير الدفاع الأمريكي يعلق على رفض مجلس العموم البريطاني للتدخل العسكري في سوريا-2013/08/30

واهتمام سيناتور أريزونا الخاص بسوريا دفعه منذ أشهر إلى مطالبة واشنطن بالتدخل ضد دمشق وبتزويد المعارضة بالسلاح وبفرض منطقة حظر جوي. وفي أيار/مايو الفائت وخلال مشاركته بمنتدى اقتصادي في الأردن انتقل ماكين إلى تركيا ومنها إلى الداخل السوري حيث التقى بقائد الجيش السوري الحر سليم إدريس.

وكان ماكين وبعد شهر من بدء الحراك السوري ضد نظام بشار الأسد في مارس/آذار 2011 اعتبر على فرانس 24 أن الرئيس السوري "قاتل بلا رحمة"، وقتها كان ماكين يعتبر التدخل العسكري خطوة محفوفة بالمخاطر لكن الرجل عدل سريعا موقفه فيما بعد.

دعم "حاسم" لأوباما

وفي مايو/أيار الماضي قال جون ماكين لفرانس 24 "على العالم أن يخجل من طريقته في التعاطي مع الأزمة السورية، خاصة الولايات المتحدة، فنحن لم نقم بما يجب القيام به لمنع الأسد من البقاء في السلطة" وأضاف يومها "لقد خيبت الإدارة الأمريكية ظني، فهي تبدو مكتوفة الأيدي أمام مذبحة تطال آلاف الناس وتشرد الملايين، وتترك إيران وروسيا يستمران في دعم الأسد".

ولد ماكين عام 1936 وهو عضو في الكونغرس منذ 1983، الخبرة العسكرية لـ "بطل حرب فيتنام" الذي أسر لمدة خمس سنوات ومشاركته بعدة لجان برلمانية عن الدفاع والسياسة الخارجية جعلت منه من اللاعبين الوازنين في هذه المجالات. وفي العام 2011 كان ماكين من أكثر المتحمسين في الكونغرس للعمليات العسكرية ضد نظام معمر القذافي.

مظاهرات ضد توجيه ضربات عسكرية على سوريا-2013/09/01

وسائل الإعلام الأمريكية ترى أن حظوظ الرئيس أوباما في الحصول على ضوء أخضر من الكونغرس ستكبر إذا نجح في كسب أصوات صقور الديمقراطيين والجمهوريين. وتؤكد صحيفة "واشنطن بوست" أن دعم سيناتور أريزونا لأوباما سيكون حاسما للبيت الأبيض لكسب موافقة الكونغرس.
 

مارك ضو

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.