تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الأردن تحجز مكانها في الملحق المؤهل لمونديال 2014 وميسي يقود الأرجنتين إلى البرازيل

أ ف ب

تأهل منتخب الأردن لكرة القدم الثلاثاء لأول مرة في تاريخه إلى ملحق كأس العالم حيث أنه صعد إلى الملحق الآسيوي-الأمريكي جنوبي المؤهل الى مونديال 2014 إثر تعادله إيابا مع أوزبكستان 1-1. فيما تأهلت الأرجنتين إلى النهائيات إثر فوزها 5-2 على باراغواي.

إعلان

تابع منتخب الأردن لكرة القدم مفاجاته وبلغ المحلق الاسيوي-الاميركي الجنوبي المؤهل الى مونديال 2014 في البرازيل بعد فوزه على اوزبكستان 9-8 بركلات الترجيح في اياب الملحق الاسيوي في طشقند أمس الثلاثاء.

وكان المنتخبان تعادلا ذهابا 1-1 في عمان الجمعة الماضي.

وسيخوض الاردن ملحقا ثانيا مع خامس تصفيات اميركا الجنوبية في مباراتين ذهابا وايابا لتحديد المتأهل الى النهائيات. وهذه المرة الاولى التي بلغ فيها الاردن هذه المرحلة في التصفيات.

ولم يسبق لاي من المنتخبين ان بلغ نهائيات كأس العالم، ومرة جديدة فشلت اوزبكستان في اجتياز الملحق الاسيوي بعد تصفيات 2006 امام البحرين وان تكون اول منتخب من منطقة وسط اسيا يتأهل الى المونديال.

على ملعب "باختاكور" في العاصمة الاوزبكية، افتتح المضيف التسجيل مبكرا عبر انزو اسماعيلوف اثر ضربة حرة (5).

وحاول لاعبو المدرب المصري حسام حسن الذي مثل منتخب مصر في مونديال ايطاليا عام 1990، والذي خلف العراقي عدنام حمد بعدما قاده الاخير حتى مرحلة الملحق، معادلة الارقام، ونجحوا بذلك قبل انتهاء الشوط الاول بتسديدة صاروخية على الطائر من مسافة بعيدة اطلقها سعيد مرجان سكنت الزاوي اليسرى للحارس مورتوجون زوخوروف (42).

وحصل سنجر توروسونوف على فرصة ذهبية اذ سدد من داخل المنطقة كرة صاروخية علت عارضة الحارس عامر شفيع (57).

وكان الطرف الاوزبسكتاني الافضل بعد ذلك من حيث السيطرة على الكرة، فسعى سيرفر دجيباروف وفيتالي دنيسوف وتيمور كابادزي للوصول الى المرمى الاردني من دون نتيجة.

وفي الدقيقة 100 انقطع التيار الكهربائي في الملعب لمدة 18 دقيقة قبل ان يستكمل الشوط الاضافي الاول.

وكانت ركلات الترجيح ماراثونية على غرار المباراة التي دامت نحو 3 ساعات، فابتسمت للمنتخب الاردني الذي انقذ له الحارس عامر شفيع الركلة الاخيرة (9-8).

انتصار ساحق للأرجنتين

سجل ليونيل ميسي هدفين من ركلتي جزاء لتحجز الارجنتين مكانها في نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2014 في البرازيل بانتصار ساحق 5-2 خارج ملعبها على باراغواي يوم الثلاثاء.

وتتصدر الارجنتين ترتيب تصفيات امريكا الجنوبية برصيد 29 نقطة وتتبقى لها مباراتان الشهر المقبل. وتتأهل الفرق الاربعة الأولى مباشرة وتستطيع كولومبيا وتشيلي فقط تجاوز الارجنتين في الترتيب.

وقال ميسي لمحطة فوكس سبورتس التلفزيونية "نعلم مدى صعوبة التأهل وهذه هي المكافأة على كل العمل الجيد الذي قمنا به."

وأضاف ميسي باستاد ديفنسورز ديل تشاكو "لم يكن اللعب سهلا في ظل حالة أرضية الملعب السيئة لكن أهم شيء كان السعي وراء التأهل."

ووضع القائد ميسي المنتخب الارجنتيني في المقدمة في الدقيقة 12 في نفس الملعب الذي شهد خسارته في المباراة نفسها بالتصفيات تحت قيادة دييجو مارادونا قبل اربع سنوات.

ونفذ ميسي ركلة الجزاء بعد مخالفة ضد سيرجيو اجويرو ارتكبها الحارس روبرتو فرنانديز.

لكن باراغواي - التي بدأت اللقاء ولديها أمل ضعيف للغاية في الوصول للمركز الخامس المؤهل لخوض جولة فاصلة - تعادلت عندما حول المهاجم خوسيه نونيز تمريرة عرضية من اليسار داخل شباك سيرجيو روميرو من زاوية ضيقة بعد ست دقائق أخرى.

وعاد الضيوف للمقدمة سريعا رغم ذلك ومنح اجويرو تقدما حاسما للارجنتين 2-1 بنهاية الشوط الأول بهدفه في الدقيقة 32.

ومرر ميسي الكرة بصدره نحو اجويرو ودفعها المهاجم للأمام قبل أن يطلق تسديدة منخفضة بالقدم اليسرى في الزاوية البعيدة.

وعزز الجناح انخيل دي ماريا تقدم الارجنتين بعد خمس دقائق من بداية الشوط الثاني بعدما تلقى تمريرة بينية من صانع اللعب فرناندو غاغو قبل أن يسدد في شباك فرنانديز.

ورفعت ركلة الجزاء الثانية لميسي التي احتسبت بعد تعرضه لاعاقة رصيده الى عشرة أهداف في التصفيات بالتساوي مع لويس سواريز مهاجم اوروغواي ومتقدما بهدف واحد على زميله الموقوف غونزالو هيغوين.

كما أصبح رصيد ميسي 37 هدفا دوليا في 83 مباراة ليتجاوز هرنان كريسبو الى المركز الثاني في قائمة هدافي المنتخب الارجنتيني عبر العصور وراء غابرييل باتيستوتا الذي أحرز 56 هدفا في 78 مباراة.

وقلص قائد باراغواي روكي سانتا كروز الفارق في الدقيقة 85 قبل أن يختتم البديل ماكسي رودريغيز - الساعي للمشاركة في كأس العالم لثالث مرة مع الارجنتين - الخماسية في الدقيقة الأخيرة بعد تمريرة دي ماريا.
 

فرانس 24 / وكالات

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.