تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الشرطة تعلن مقتل شخص وجرح آخرين في عملية إطلاق نار بمطار لوس أنجلس الدولي

تم إخلاء مطار لوس أنجلس الدولي، بالولايات المتحدة الأمريكية، الجمعة إثر حادث إطلاق نار. وقال المتحدث باسم شرطة لوس أنجلس غاس فيلانوفا لتلفزيون "كي تي ال ايه 5" أن الحادث "لم يوقع عددا كبيرا من الضحايا".

إعلان

سقوط قتلى بينهم أطفال بإطلاق نار في مدرسة ابتدائية بولاية "كونيتيكت" الأمريكية 

قالت السلطات إن مسلحا فتح النار من بندقية في صالة للركاب بمطار لوس انجليس الدولي اليوم الجمعة مما أدى الى مقتل موظف بإدارة أمن النقل وإصابة ما لا يقل عن ستة اشخاص قبل إصابته بالرصاص وإلقاء القبض عليه.

وسبب الحادث حالة من الفوضى في المطار الذي اوقف الرحلات التي ستقلع منه وأخلى صالة الركاب. كما اغلقت الشوارع المحيطة بالمطار.

وقال باتريك جانون قائد شرطة مطار لوس انجليس في مؤتمر صحفي جاء شخص الى صالة 3 بالمطار وأخرج بندقية من حقيبة وبدأ يطلق النار في الصالة.

وقالت ادارة امن النقل الامريكية إن عددا من موظفيها أصيبوا بالرصاص وإن أحدهم قتل. ولم تحدد الادارة اسم الموظف القتيل.

وقال متحدث باسم قاضي التحقيق في اسباب الوفاة بمقاطعة لوس انجليس إنه يتعامل مع شخص قتل في اطلاق الرصاص وهو رجل عمره 40 عاما تقريبا. ولم يتضح ما اذا كان هذا الشخص هو الموظف بإدارة أمن النقل.

وفي وقت سابق ذكرت صحيفة لوس انجليس تايمز وقناة ايه.بي.سي نيوز نقلا عن مصادر في اجهزة إنفاذ القانون إن مسؤولا بإدارة امن النقل قتل.

وقال متحدث باسم إدارة الإطفاء في لوس انجليس إن سبعة اشخاص أصيبوا وإن ستة منهم نقلوا الى مستشفيات بالمنطقة.

من ناحية أخرى قالت نورما أيسنمان المتحدثة باسم شرطة لوس انجليس إنه تم احتجاز مشتبه به ويعتقد أنه الوحيد الضالع في إطلاق الرصاص.

وقال متحدث باسم مركز رونالد ريجان الطبي ان ثلاث ضحايا من الذكور اصيبوا في الحادث نقلوا الى المركز أحدهم حالته خطيرة.

ولم تتضج حالة الضحايا الآخرين او المسلح.

وقال الراكب روبرت بيريز للقناة المحلية التابعة لشبكة سي.بي.إس إن رجال الأمن بالمطار أخذوا يصيحون بالصالة محذرين من وجود مسلح. وأضاف "سمعت جلبة وانبطح الجميع على الأرض."

وأظهرت لقطات تلفزيونية شخصا واحدا على الأقل أثناء نقله إلى إحدى عربات الإسعاف في الموقع وإخلاء المنطقة من المسافرين.

رويترز

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.