تخطي إلى المحتوى الرئيسي

القبض على شبكة عالمية فيها أطباء وأساتذة كانت تمارس أعمال إباحية على الأطفال

قادت شرطة تورنتو بكندا تحقيقا عالميا شمل العديد من الدول، ألقي القبض في نهايته بعد ثلاث سنوات من التحريات على أكثر من 300 شخص بينهم معلمون ومدربون وأطباء متهمين باستغلال أطفال في أعمال إباحية.

إعلان

ألقي القبض على أكثر من 300 شخص بانحاء العالم بينهم معلمون ومدربون وأطباء بسبب اتهامات باستغلال اطفال في اعمال اباحية بعد تحقيق قادته كندا.

وقالت شرطة تورنتو اليوم الخميس ان القبض على 348 شخصا بينهم 108 في كندا و76 في الولايات المتحدة و164 في دول أخرى تمتد من اسبانيا الى استراليا جاء بعد تحقيق استغرق ثلاثة اعوام بشأن شركة في تورنتو توزع صورا اباحية للاطفال.

وقالت المفتشة جوانا بيفن-ديجاردان رئيسة وحدة الجرائم الجنسية في تورنتو في مؤتمر صحفي "ما اقلق المحققين هو عدد الاشخاص (المقبوض عليهم) الذين لهم اتصال وثيق بالاطفال. المعتقلون بينهم 40 معلما مدرسيا وتسعة اطباء وممرضات و32 شخصا متطوعا للعمل مع الاطفال وستة من عناصر انفاذ القانون وتسعة قساوسة او كهنة وثلاثة اباء وامهات بالتبني."

وقالت إن التحقيق الذي قامت به نحو 30 قوة شرطة من استراليا واسبانيا وايرلندا واليونان وجنوب افريقيا وهونج كونج والمكسيك والنرويج والولايات المتحدة ودول أخرى أدى الى انقاذ 386 طفلا معظمهم لم يصل بعد الى سن البلوغ.

وقالت بيفن-ديجاردان إن الشرطة بدأت التدقيق في عمليات شركة في تورنتو تحمل اسم ازوف فيلمز دوت كوم ومالكها بريان واي في أكتوبر تشرين الاول 2010 وساعد جهاز التحقيق في هيئة البريد الامريكية في التنقيب قاعدة بيانات الشركة لتعقب منتجي المواد الاباحية ومستخدميها.

ورفض نيرون دوير محامي الدفاع عن واي التعليق على الامر.

واغلق موقع ازوف فيلمز دوت كوم على شبكة الانترنت.

رويترز

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.