تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فيديو: أطفال سوريون بدون هوية في المخيمات اللبنانية

يوجد ثمانية آلاف طفل سوري في مخيمات النزوح في لبنان هم من دون هوية بسبب الأوضاع الأمنية في بلدهم.

إعلان

مشكلة جديدة ترخي بثقلها على معاناة اللاجئين السوريين في لبنان. أطفال يولدون في مخيمات اللجوء من دون أن يتمكنَ أهلهم منْ منحهم الهويةَ السورية بسبب الأوضاع الأمنية وعدم القدرة على العودة لبلداتهم.

المأساة الإنسانية هذه دفعَت الدولة اللبنانية إلى التحرك سريعا لوضع هذه المشكلة على طريق الحل.

لا تشبه حالة النازحين السوريينَ حال اللاجئين الفلسطينيين بشيء، فسوريا دولة قائمة، كما أن السوريين مصنفون في فئة النازحين الموقتين وليست هناك جهة دولية تتابع أوضاعهم اليومية.. بينما الفلسطينيون في لبنان لاجئون تقوم وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأونروا بتقدم المساعدة والحماية والمناصرة لهم

تخلصَ الأطفال السوريون حديثو الولادة من صفة مكتومي القيد. لكن هل سيبقَون من دون هوية وأوراق رسمية حتى انتهاء الأزمة السورية؟ 

فرانس24
 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.