تخطي إلى المحتوى الرئيسي

راشد الغنوشي يؤكد أن الحكومة التونسية لن تستقيل قبل الانتهاء من تحرير الدستور

أ ف ب

أعلن زعيم حركة "النهضة" راشد الغنوشي من الجزائر، حيث استقبله الرئيس عيد العزيز بوتفليقة، أن الحكومة التونسية برئاسة القيادي في "النهضة" علي العريض "لن تستقيل قبل الانتهاء من تحرير الدستور وتشكيل الهيئة العليا المستقلة للانتخابات".

إعلان

استقبل الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة الجمعة في الجزائر العاصمة رئيس حركة النهضة الاسلامية التي تقود الائتلاف الحاكم في تونس راشد الغنوشي، كما افادت وكالة الانباء الجزائرية الرسمية.

وقالت الوكالة ان الغنوشي اطلع بوتفليقة خلال الاجتماع "على آخر تطورات الوضع السياسي في تونس الذي يتميز أساسا بمفاوضات حول تشكيل حكومة انتقالية غير حزبية".

واضافت ان الغنوشي، الذي سبق لبوتفليقة وأن استقبله في ايلول/سبتمبر، شارك في العاصمة الجزائرية الخميس في مؤتمر لحزب النهضة الاسلامي الجزائري.

الغنوشي يؤكد تعليق الحوار الوطني في تونس-2013/11/05

ونقلت الوكالة عن الغنوشي قوله على هامش المؤتمر ان الحكومة التونسية برئاسة القيادي في حركة النهضة علي العريض "لن تستقيل قبل الانتهاء من تحرير الدستور وتشكيل الهيئة العليا المستقلة للانتخابات".

واضافت ان الغنوشي وجه نداء للتونسيين "لتفادي التقاتل حتى تتم المرحلة الانتقالية في هدوء".

وتطالب المعارضة التونسية الحكومة التي تقودها حركة النهضة بتقديم استقالتها وافساح المجال أمام تشكيل حكومة غير حزبية لـ"إنقاذ" البلاد. وأعلن علي العريض مؤخرا ان حكومته لن تستقيل إلا بعد مصادقة المجلس التاسيسي (البرلمان) على الدستور الجديد لتونس، ووضع قانون انتخابي وتشكيل هيئة مستقلة تتولى تنظيم الانتخابات العامة القادمة.
  

أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن