تخطي إلى المحتوى الرئيسي

هولاند ينتظر "مبادرات" من الجانب الإسرائيلي بشأن الاستيطان

أكد الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند من تل أبيب أن "هناك بالفعل مبادرات من الجانب الإسرائيلي" بشأن النزاع الإسرائيلي-الفلسطيني، لكنه استدرك أنه ينتظر مبادرات أخرى منه "خاصة المتعلقة بالاستيطان". كما أوضح أنه سيتناول مع نظيره محمود عباس "المبادرات" التي ينتظرها من الجانب الفلسطيني.

إعلان

اكد الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند مساء الاحد انه ينتظر "مبادرات" من اسرائيل حول الاستيطان للمساعدة في اعطاء دفع لعملية السلام مع الفلسطينيين.

وقال هولاند في مؤتمر صحافي مع نظيره الاسرائيلي شيمون بيريز في اليوم الاول من زيارته لاسرائيل والاراضي الفلسطينية "هناك مبادرات بالفعل من الجانب الاسرائيلي--اطلاق سراح الاسرى (الفلسطينيين)--" مضيفا ان مبادرات "اخرى خاصة تبقى متوقعة خصوصا في ما يتعلق بالاستيطان".

واكد الرئيس الفرنسي انه سيتناول الاثنين في رام الله مع نظيره الفلسطيني محمود عباس "المبادرات" التي ينتظرها من "الجانب الفلسطيني".

واضاف "من الملح (...) ايجاد اتفاق نهائي لسلام عادل ودائم" مشددا على اهمية "حل الدولتين" الاسرائيلية والفلسطينية.

هولاند يؤكد على وجوب تقديم مبادرات من الطرفين لأجل السلام في الشرق الأوسط-2013/11/17

وتابع هولاند "اذا اجتمعت كل الارادات، اذا تقاطعت كل القرارات في اتجاه واحد، اذا كانت الشجاعة مشتركة، فستحصلون انتم شيمون بيريز والحكومتين الاسرائيلية والفلسطينية وخصوصا من يدافعون من دون هوادة عن هذه القضية، على اجمل الانتصارات".

واعرب الرئيس الفلسطيني محمود عباس الاحد عن امله في ان تؤدي فرنسا دورا مهما في عملية السلام في الشرق الاوسط، وذلك عشية لقائه الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند . وقال عباس في مقابلة مع وكالة فرانس برس "نتطلع لان تلعب فرنسا دورا مهما في عملية السلام".

واضاف عباس الذي يلتقي هولاند الاثنين في رام الله "هذه الزيارة للرئيس هولاند هي الاولى له، ونعتبرها من اهم زيارات الزعماء الذين اتوا الى فلسطين منذ سنوات، ونحن نعتز بالعلاقة التي تربطنا بفرنسا".

وتابع "نحن نعرف ان العلاقة بين فرنسا واسرائيل قوية، وهذا طبيعي (...) غير انه لا يمكن ان يخطر ببالنا ان هذه العلاقة ستكون على حساب العلاقة الفرنسية الفلسطينية".

واكد هولاند مساء الاحد انه ينتظر "مبادرات" من اسرائيل حول الاستيطان للمساعدة في اعطاء دفع لعملية السلام مع الفلسطينيين.

واوضح انه سيبحث الاثنين مع نظيره الفلسطيني "المبادرات" التي ينتظرها من "الجانب الفلسطيني.

أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.