تخطي إلى المحتوى الرئيسي

واشنطن ولندن تبديان استعدادهما لمساعدة ليبيا على استعادة استقرارها

أ ف ب

أكد وزير الخارجية الأمريكي جون كيري ونظيره البريطاني وليام هيغ الأحد بعد لقائهما مع رئيس الحكومة الليبية علي زيدان أنهما مستعدان لمساعدة هذا البلد الذي يشهد اضطرابات أمنية متفاقمة منذ عدة أشهر على استعادة استقراره.

إعلان

ليبيا: تجدد المواجهات بين مجموعات مسلحة من طرابلس وأخرى من مصراتة

أعرب وزير الخارجية الأمريكي جون كيري ونظيره البريطاني وليام هيغ الأحد بعد لقائهما رئيس الحكومة الليبية علي زيدان عن استعداد بلادهما لمساعدة ليبيا على استعادة استقرارها إثر الاضطرابات الأمنية المتواصلة التي تشهدها.

الأمن في ليبيا سنتان بعد الثورة

وقال كيري وهو يقف إلى جانب هيغ وزيدان إثر لقائهم في منزل السفير الأمريكي في لندن "تحادثنا مع رئيس الحكومة في الأمور التي يمكن أن نقوم بها معا، بريطانيا والولايات المتحدة وأصدقاء آخرون، لمساعدة ليبيا على عودة الاستقرار التي تحتاجها".

وقال كيري ان ليبيا شهدت "اضطرابات خطيرة في الاسابيع القليلة الماضية" وواجهتها "تحديات اقتصادية وامنية".

وأضاف كيري إن ليبيا شهدت "اضطرابات خطيرة في الأسابيع القليلة الماضية" وواجهتها "تحديات اقتصادية وأمنية".

من جهته أكد هيغ "التزام بريطانيا القوي جدا بمساعدة حكومة ليبيا وشعبها" من دون أن يعطي تفاصيل حول هذه المساعدة.

وشكر رئيس الحكومة الليبية كيري وهيغ على "التزامهما ودعمهما المتواصل للشعب الليبي" مذكرا بأن الليبيين "فعلوا أخيرا الكثير للتخلص من المليشيات".

وتشهد ليبيا اضطرابات أمنية متفاقمة خصوصا في شرق البلاد. فبعد سقوط نظام القذافي في أكتوبر/ تشرين الأول 2011 وانهيار كامل المؤسسات الأمنية تسلم الثوار السابقون الأمن في البلاد ما أدى فوضى عارمة.
 

فرانس 24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.