تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اعتقال رجل في شمال فرنسا بتهمة تجنيد جهاديين وإرسالهم إلى سوريا

قامت أجهزة أمن فرنسية باعتقال رجل يبلغ من العمر 35 عاما، أمس الثلاثاء، بتهمة انتمائه لتجنيد جهاديين وارسالهم للقتال في سوريا، وتقدر أجهزة الاستخبارات الفرنسية عدد المقيمين في فرنسا الذين ذهبوا إلى سوريا أوالراغبين في الذهاب إليها للالتحاق بالجماعات المسلحة الجهادية ب440 شخصا.

إعلان

قامت الشرطة الفرنسية باعتقال رجل يبلغ من العمر 35 عاما بتهمة الانتماء لشبكة تدريب جهاديين وإرسالهم إلى سوريا للقتال حسب ما أفاد مصدر قريب من التحقيق.

 

وأوضح المصدر أن الموقوف يقيم في مقاطعة سالومين ويعمل في مؤسسة لدفن الموتى المسلمين في موبوغ حيث كان يعمل أيضا شاب في ال23 من العمر اعتقل في مدينة ليل (شمال) في 15 تشرين الأول/أكتوبر. والأخير عاد من سوريا في آب/أغسطس، بعدما مكث في هذا البلد شهرا واحدا، ويرجح أن سبب عودته هو إصابته. وقد وجه القضاء إليه اتهاما رسميا وأودع السجن بانتظار محاكمته.

وتقدر أجهزة الاستخبارات الفرنسية عدد المقيمين في فرنسا الذين ذهبوا إلى سوريا أو يرغبون بالذهاب إليها للالتحاق بالجماعات المسلحة الجهادية ب440 شخصا وتخشى السلطات الفرنسية أن تصبح فرنسا ارض الجهاد الجديدة للعائدين من سوريا.

 

أ ف ب

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.