تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أكثر من 400 قتيل ونحو ألف جريح في اشتباكات بجوبا

أ ف ب

قتل أكثر من 400 شخص وجرح مئات آخرون في معارك شهدتها عاصمة جنوب السودان جوبا بين القوات الموالية لرئيس جنوب السودان سالفا كير والأخرى الموالية لأحد معارضيه.

إعلان

تتواصل أعمال العنف والاشتباكات بعاصمة جنوب السودان جوبا، حيث نقلت من 400 إلى 500 جثة إلى مستشفيات العاصمة بعد المعارك التي شهدتها المدينة بين القوات الموالية للرئيس سالفا كير والأخرى الموالية لأحد معارضيه

وقال مساعد الأمين العام لعمليات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة ايرفيه لادسو أمام مجلس الأمن الدولي أن 800 شخص آخرين جرحوا في هذه المواجهات بين القوات الموالية لرئيس جنوب السودان سالفا كير والأخرى الموالية لأحد معارضيه، بحسب ما نقل عنه دبلوماسيون حضروا الاجتماع.

وأوضح لادسو أن هذه المعلومات تستند إلى معطيات أرسلتها المستشفيات في جوبا لكن الأمم المتحدة لم تتمكن حتى الآن من تأكيد هذه الأرقام فيما اندلعت أعمال عنف جديدة الثلاثاء.

وبحسب المصدر نفسه فإن ما بين 15 و20 ألف شخص لجأوا إلى قواعد للأمم المتحدة تحوط بجوبا منذ اندلعت المعارك مساء الأحد. وكانت بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان تحدثت في وقت سابق عن لجوء عشرة آلاف مدني إلى قاعدتين أمميتين في جوبا.

كير يدعو للحوار وسط مخاوف من اتساع دائرة العنف بجنوب السودان 2013/12/18

وأبلغ لادسو ممثلي الدول 15 الأعضاء في مجلس الأمن أن الوضع في العاصمة لا يزال "بالغ التوتر" وأن مواجهات تحصل بين مجموعات أثنية مختلفة.

محاولة انقلاب ضد سالفا كير؟

ويتهم الرئيس سالفا كير نائب الرئيس السابق ريك ماشار بتنفيذ محاولة انقلاب سبقت المعارك التي اندلعت منذ مساء الأحد بين فصائل متنازعة في الجيش السوداني الجنوبي في شوارع جوبا. وأعلنت الحكومة أن ماشار لاذ بالفرار مؤكدة اعتقال عشرة مسؤولين بينهم وزراء سابقون.

ودعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الثلاثاء الرئيس كير إلى تقديم "عرض للحوار" لوضع حد للمواجهات، بحسب المتحدث باسمه مارتن نسيركي.

فرانس24/أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.