تخطي إلى المحتوى الرئيسي
كأس العالم للأندية

البايرن يلعب ورقة التواضع والرجاء يعول على الثقة بالنفس والجمهور

علاوة مزياني
6 دقائق

بدا لاعبو ومدرب بايرن ميونيخ حذرين ومتواضعين عشية مواجهة الرجاء البيضاوي بنهائي كأس العالم للأندية في مراكش، فيما الفريق المغربي أكد ثقته بالنفس وأعرب فوزي البنزرتي عن تفاؤله بقدرات لاعبيه، متحدثا عن استطاعتهم "خلق المفاجأة".

إعلان

موفد فرانس 24 إلى مراكش

"نحن جاهزون لخوض هذه المباراة ومستعدون لتفجير المفاجأة من جديد بالرغم من أننا سنواجه فريقا قويا عريقا اسمه بايرن  ميونيخ يملك مدربا ممتازا اسمه غوارديولا". هكذا تحدث فوزي البنزرتي مدرب نادي الرجاء البيضاوي مساء الجمعة في مؤتمر صحفي بمركز الإعلام في ملعب مراكش عشية نهائي كأس العالم للأندية.

وقال البنزرتي إن الرجاء "غير متخوف من منافسه لأن الأمر يتعلق بلعبة (كرة القدم) وكل شيء فيها وارد"، مشيرا إلى أن "العامل النفسي سيكون حاسما" بالنسبة إلى فريقه، بالرغم من أنه سيلعب مساء السبت المباراة الرابعة له بالبطولة العالمية خلال عشرة أيام. وكان زملاء القائد محسن متولي فازوا في أول مباراة على أوكلاند سيتي النيو زيلاندي 2-1 ثم أعادوا الكرة في ربع النهائي وبالنتيجة ذاتها أمام مونتيري المكسيكي قبل أن يروضوا مساء الأربعاء أتلتيكو مينيرو بطل أمريكا الجنوبية ونجمه رونالدينيو في نصف النهائي بنتيجة 3-1.

فوزي البنزرتي: "سنلعب بـالعقل والقلب"

وكان بيب غوارديولا مدرب بايرن ميونيخ والفائز مرتين بكأس العالم للأندية، في 2009 و2011 مع برشلونة، قد أشاد أمام الصحفيين بالرجاء البيضاوي وصفات لاعبيه، مقرا بأن أداء الفريق المغربي أثار إعجابه، ومعلنا أن بايرن "لن يواجه فريقا فحسب بل بلدا بأكلمه وشعبا وجمهورا متحمسا يشجع لاعبيه حتى النهاية". وتحدث غوارديولا عن الأجواء الرياضة في مراكش واصفا إياها بأنها "رائعة وجميلة جدا"، مشيرا إلى أنه ليس هناك مرشح للفوز، متكهنا بأن النهائي سيكون "ممتعا للغاية"، وأنه حضر لمراكش من أجل الظفر باللقب.

احتفالات جمهور الرجاء البيضاوي قبل المباراة النهائية. صور: علاوة مزياني

أما البنزرتي، فقال إنه يتعين على لاعبيه اللعب بـ "العقل والقلب" والتركيز بشكل كبير على الهجمات المرتدة مع "ضرورة الحفاظ على التجانس بين خطوط الفريق واللعب جماعيا"، موضحا أن "ذلك ما ساعد الرجاء على الفوز على مونتيري (المكسيكي) ثم على أتلتيكو مينيرو (البرازيلي). 

مولر يريد لقبا إضافيا وياجور مصر على تكذيب التوقعات

من جهته، قال مهاجم بايرن ميونيخ توماس مولر إن فريقه "عازم على الفوز بكأس العالم للأندية من أجل ختم العام 2013 كما ينبغي، أي بفوز ولقب إضافي". وكان بايرن فاز بدوري وكأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبية، ما جعل مولر يشدد على "تصميم كل اللاعبين على انتزاع الكأس، خاصة أن لا أحد فينا أحرزها خلال مسيرته الرياضية".

أما محسن ياجور مهاجم الرجاء البيضاوي فأصر على أن الفريق المغربي سيخوض المباراة من دون "أي عقدة نقص"، مشددا على أن قوة وسمعة بايرن ميونيخ لن تمنع الرجاء من "دخول ملعب مراكش بنية الفوز". وقال ياجور: "صحيح أن بايرن فريق عريق ممتاز ومتكامل، وصحيح أن ريبيري أفضل لاعب في العالم، ولكنها تبقى مجرد مباراة، وليس لدينا ما نخسره عكس منافسنا كونه مرشحا للفوز باللقب".

it
ar/ptw/2013/12/19/WB_AR_NW_ALLAOUA_DUPLEX_MAROC_FOOT_NW614466-A-01-20131219.mp4

وبعد إشادته بالجمهور المغربي، أشار ياجور إلى أن "الرجاء سيحاول أن يكون سباقا في هز الشباك من أجل تعزيز الثقة بالنفس"، مضيفا: "لكن علينا ألا نترك مساحات كبيرة لبايرن ميونيخ لأن ذلك من شأنه التسبب في خسارتنا ونحن لا نريد ذلك بل نريد أن تزداد فرحة الشعب المغربي بعد المباراة". وختم كلامه قائلا: "فشلنا في لعب الأدوار الأولى في الدوري المحلي لأننا كنا مركزين على كأس العالم للأندية، فعلينا بالتالي التركيز حتى النهاية والإيمان بالفوز".

وسيجري النهائي مساء السبت عند الساعة السابعة والنصف (الثامنة والنصف بتوقيت باريس) على ملعب مراكش الجديد، بحضور العاهل المغرب الملك محمد السادس. فهل يكون النصر للرجاء؟

علاوة مزياني

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.