تخطي إلى المحتوى الرئيسي

موجة صقيع في الولايات المتحدة: درجات الحرارة أدنى من درجة حرارة المريخ

أ ف ب

49 مدينة أمريكية سجلت الثلاثاء درجات حرارة قياسية وصلت في بعض الأماكن إلى 37 درجة تحت الصفر متجاوزة بذلك درجات الحرارة على سطح المريخ ومتسببة بعرقلة الطيران المدني.

إعلان

درجات حرارة منخفضة تاريخية سجلت أمس الثلاثاء 7 يناير في 49 مدينة أمريكية نتيجة موجة صقيع مصدرها القطب الشمالي تضرب الولايات المتحدة منذ أيام، وقد سجلت بعض المناطق درجات حرارة وصلت إلى 37 درجة تحت الصفر وهي حرارة أدنى مما هي عليه درجة حرارة سطح المريخ حاليا.

وفي سنترال بارك في نيويورك انخفضت درجة الحرارة إلى 15.5 تحت الصفر أمس الثلاثاء متجاوزة الرقم القياسي الذي سجلته في 7 يناير 1896 حين وصلت إلى 14.4 تحت الصفر. وقد طلب عمدة المدينة بيل دو بلاسيو من سكان نيويورك البقاء في أماكن دافئة تجنبا للمشاكل الصحية التي قد يتسبب بها الصقيع.

هارب من السجن يسلم نفسه بسبب البرد

في فيلادلفيا انخفضت الحرارة إلى 15.5 تحت الصفر وفي بالتيمور إلى 16.1 تحت الصفر وفي أتلانتا إلى 14.4 تحت الصفر. في حديقة الحيوانات في شيكاغو وضعت الدببة القطبية في الملاجئ اتقاء من الصقيع.

وقد استمر إغلاق المدارس في أكثر من مدينة أمريكية وتعرقلت حركة الملاحة الجوية وقد ألغيت 18000 رحلة جوية منذ الخميس الفائت في مونتريال وأوتاوا وتورنتو. وحتى سكان كندا الذين اعتادوا البرد اشتكوا من الصقيع ومن انقطاع التيار الكهربائي. وفي كنتاكي سلم هارب من السجن نفسه إلى الشرطة تجنبا للبرد.

وقد تسببت موجة الصقيع بمقتل نحو 15 شخصا منذ بداية العام الجديد بينهم 4 رجال بين 48 و63 من العمر قضوا في شيكاغو جراء سكتات قلبية أصيبوا بها وهم يرفعون الثلوج المتراكمة على مداخل منازلهم.

ومن المتوقع حسب المراصد الجوية أن تبدأ الحرارة بالارتفاع اعتبارا من اليوم.

فرانس 24

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.