تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ركاب بملابس داخلية في قطارات الأنفاق من سيدني إلى نيويورك

أ ف ب

شارك أشخاص من مدن عديدة أمس الأحد في النسخة الدولية الثالثة عشرة لمبادرة "السفر من دون سروال في قطار الأنفاق" الطريفة التي تنظم سنويا في حوالي ستين مدينة.

إعلان

انطلاقا من سيدني إلى نيويورك مرورا بلندن وباريس استقل آلاف الركاب قطارات الأنفاق الأحد بملابسهم الداخلية مثيرين الضحك والحيرة لدى الركاب الآخرين.

الدورة الثالثة عشر "السفر من دون سروال في قطار الأنفاق" 

وكان الجميع يشاركون في النسخة الدولية الثالثة عشرة لمبادرة "السفر من دون سروال في قطار الأنفاق" الطريفة التي تنظم سنويا في حوالي ستين مدينة.

وكان تشارلي تود مبتكر الحدث والذي كان ينسق التجمع في نيويورك أول من خلع سرواله وصعد إلى القطار. وأوضح أن الهدف من ذلك "التسلية وإثارة الضحك والبسمة".

وقد شارك ما بين 3000 و 4000 شخص في المبادرة في نيويورك. أما في باريس كان الموعد في محطة "شارل ديغول-ايتوال" حيث انطلق المشاركون في رحلة إلى محطة "باستيل". وقد سجل نحو 1200 شخص عبر فيس بوك.

وكان الحدث انطلق في سيدني حيث خلعت مجموعة من الأشخاص السراويل ودخلوا قطارات الأنفاق في وسط المدينة تحت أنظار السياح المشككة.

مشاركة محتشمة في الصين وهونغ كونغ

كما شارك عدد قليل من الأشخاص في الحدث في بكين. وأوضحت الصينية هوانغ لي (22 عاما) التي وضعت ملابس داخلية زرقاء بنقاط بيضاء "أريد أن اظهر أن الصينيين ينفتحون على الخارج. الناس يقولون أني مجنونة".

وفي هونغ كونغ شارك عشرات الأشخاص في التظاهرة أيضا.

ونظم هذا الحدث للمرة الأولى العام 2002 في نيويورك.

 

فرانس 24  / أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن