تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

وقفة مع الحدث

اوغلو يرد على لودريان" اتهام رئيسنا بممارسة لعبة سياسية، وقاحة كبيرة"

للمزيد

وقفة مع الحدث

هل تنجح روما فيما فشلت باريس في تحقيقه بليبيا؟

للمزيد

النقاش

منتدى السلام: طموحات بمستوى الانتظارات؟

للمزيد

حدث اليوم

قطاع غزة: التصعيد من جديد؟

للمزيد

ضيف الاقتصاد

تقرير البنك الدولي المتعلق بمناخ الأعمال وأثره على تعزيز تنافسية الاقتصاد المغربي

للمزيد

وقفة مع الحدث

مؤتمر باليرمو: أسباب "الخلاف" الفرنسي -الإيطالي حول ليبيا؟

للمزيد

تكنوفيليا

فحوصات الحمض النووي على الإنترنت: أين تذهب بيانات الزبائن؟

للمزيد

تكنو

بريطانيا تدق ناقوس الخطر بشأن زرع شرائح إلكترونية في أيدي بعض العمال

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

بيروت.. ماراثون تحت شعار مكافحة الاغتصاب

للمزيد

أفريقيا

انتخاب هيري راجاوناريمامبيانينا رئيسا لمدغشقر ومنافسه يعترض

© أ ف ب

نص فرانس 24

آخر تحديث : 17/01/2014

انتخب هيري راجاوناريمامبيانينا، المدعوم من الرجل القوي في نظام مدغشقر الانتقالي أندريه راجولينا، رئيسا رسميا كما أعلنت الجمعة المحكمة الانتخابية الخاصة بعد درس طعون قدمها منافسه الذي رفض مجددا الاعتراف بفوزه.

أعلن رئيس المحكمة الانتخابية الخاصة فرنسوا راكوتوزافي رسميا راجاوناريمامبيانينا (55 عاما) وزير المال السابق في النظام الذي أقامه مطلع 2009 رئيس بلدية انتاناناريفو الشاب "رئيسا لجمهورية مدغشقر".

ورفض رئيس المحكمة طلبا بإلغاء النتائج تقدم به المرشح المهزوم. وقد حصل الرئيس الجديد على 53,49% من الأصوات في الدورة الثانية التي جرت بهدوء في كانون الأول/ديسمبر.

وشارك في الانتخابات حوالي أربعة ملايين من أصل ثمانية ملايين ناخب مسجل، يشكلون 50,72 بالمئة من الناخبين.

وفاز روبنسون جان لوي بـ46,51 % من الأصوات وفق نتيجة الفرز التي أكدتها المحكمة الخاصة.

وقد نظمت المحكمة الثلاثاء جلسة مغلقة شارك فيها المرشحان ومحاميهما بعد طلب جان لوي إلغاء الاقتراع بسبب عدم قانونية اللائحة الانتخابية على حد قوله.

وتحدث جان لوي عن "عمليات تزوير واسعة" واحتج على اللائحة الانتخابية التي استخدمت بينما رأى المراقبون أن الاقتراع كان حرا ويتمتع بالصدقية.

وبعد ظهر اليوم الجمعة، كرر جان لوي اعتراضه على فوز خصمه. وقال "نطعن بهذه النتيجة لأن أيا من طلباتنا لم يقبل. قالوا إنه ليس هناك دليل لكننا قدمنا الكثير من الأدلة". وردا على سؤال للصحافيين عما إذا كان ينوي تنظيم تظاهرات، قال "سنبقى في ماغرو" وهي ساحة في انتاناناريفو تنظم فيها تجمعات يومية منذ أربع سنوات ضد راجولينا.

وخوفا من اندلاع أزمة جديدة، أطلق سفير الاتحاد الأوروبي ليونيداس تيزابسيديس تحذيرا. وقال "لا يمكننا سوى دعوة كل الأطراف السياسيين، الرئيس المنتحب والمرشح الذي حل ثانيا، إلى العمل بهدوء وقبول نتائج هذا الاقتراع الرئاسي".

 

فرانس 24/ أ ف ب

نشرت في : 17/01/2014

  • مدغشقر

    حزب الرئيس السابق رافالومانانا يعلق مشاركته في حكومة الوحدة الوطنية

    للمزيد

  • مدغشقر

    تعرض ثلاثة أشخاص بينهم فرنسي للضرب حتى الموت في مدغشقر بعد مقتل طفل وتشويهه

    للمزيد

  • مدغشقر

    انطلاق الدورة الأولى من الانتخابات الرئاسية في مدغشقر

    للمزيد

تعليق