الألعاب الأولمبية الشتوية

روسيا تنشر 40 ألف جندي من قوات الأمن لتأمين الألعاب الأوليمبية في سوتشي

أ ف ب

نشرت روسيا نحو 40 ألفا من قوات الأمن داخل وحول القرية الأولمبية لتأمين الألعاب الأولمبية الشتوية التي تبدأ اليوم 7 فبراير/شباط في مدينة سوتشي على ضفاف البحر الأسود وتنتهي في 23 من الشهر الجاري.

إعلان

نشرت روسيا ما يزيد عن 40 ألف عنصر أمن وجندي لتأمين الألعاب الأولمبية التي تبدأ في مدينة سوتشي اليوم. علما أن روسيا تواجه تهديدا جديا من قبل الحركات الجهادية القوقازية العاملة في المنطقة.

ومنعت "الوكالة الأمريكية لسلامة النقل" مؤقتا الخميس الركاب المتجهين من الولايات المتحدة إلى روسيا من نقل السوائل وأنواع الجيل والمساحيق في أمتعتهم الشخصية، وذلك لدواع أمنية تتعلق بأوليمبياد سوتشي. ولكن رغم التحذيرات من خطر وقوع هجمات في سوتشي، فقد سعى وزير الخارجية الأمريكي إلى طمأنة مواطنيه الراغبين بحضور هذه الألعاب.

وقال جون كيري لشبكة "إن بي سي" إنه "إذا رغب أي أمريكي، بمن في ذلك ابنتي، بالذهاب (إلى سوتشي) سأقول له ‘اذهب‘".

وكان متطرفون إسلاميون من القوقاز الروسي هددوا في شريط فيديو نشر مؤخرا على موقع يوتيوب باستهداف الألعاب الأوليمبية في سوتشي، وذلك بعد حوالى شهر من الهجومين الانتحاريين اللذين استهدفا فولغوغراد في جنوب روسيا في ديسمبر/كانون الأول.

من جهته قال الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، إن روسيا تواجه "تحديا هائلا" في منع وقوع هجوم إرهابي خلال الألعاب الأوليمبية الشتوية التي تستضيفها مدينة سوتشي الروسية وتبدأ الجمعة، مؤكدا أن واشنطن تبذل كل ما بوسعها للمساعدة في حماية الأوليمبياد. وقال أوباما في مقابلة مع شبكة "إن بي سي"إأن "الروس يواجهون تحديا هائلا يتمثل في منع وقوع أي عمل إرهابي أو عنف في مكان حصول الألعاب (الأوليمبية). لقد ستثمروا الكثير من الموارد لهذه الغاية".

وأضاف بحسب مقتطفات من المقابلة التي ستبث كاملة مساء الخميس "نحن على اتصال دائم معهم (الروس)، على مستوى القوات الأمنية والجيش والاستخبارات في آن معا". وتابع أوباما "نحن نعمل باستمرار معهم (الروس) من أجل أن نضمن سلامة ليس فقط لاعبينا الأوليمبيين بل كل الأشخاص الراغبين في حضور الألعاب الأوليمبية".

 

فرانس24أ ف  ب
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم