عيد العشاق

استطلاع: المرتبطون بعلاقة عاطفية أكثر سعادة من العزاب

عيد الحب في بغداد

أظهر استطلاع للرأي عبر الإنترنت في 15 دولة أن المرتبطين بعلاقة عاطفية يشعرون بقدر أكبر من السعادة والأمان الاقتصادي مقارنة مع أقرانهم العزاب.

إعلان

يحتفل العشاق غدا 14 فبراير/شباط بعيد الحب وأظهر استطلاع للرأي قبل ساعات من الاحتفال بهذا العيد أن المرتبطين بعلاقة عاطفية يشعرون بقدر أكبر من السعادة والأمان الاقتصادي مقارنة مع أقرانهم العزاب.
وقال نحو 80 بالمئة من أكثر من 18 ألف شخص شاركوا في استطلاع أجرته شركة ابسوس عبر الإنترنت في 15 دولة في علاقة عاطفية ما أنهم سعداء بالمقارنة مع 67 بالمئة من العزاب.
وأظهر المسح أن أصحاب العلاقات العاطفية في كندا هم الاكثر سعادة بنسبة 90 بالمئة مقارنة مع 53 في المئة لدى أقرانهم في المجر.
وقالت يانيس جيلمان مديرة التسويق العالمي في ابسوس "وفقا للبحث الذي قمنا باجرائه فان الاشخاص المرتبطين بعلاقة ما يقولون أنهم أكثر سعادة."
لكنها أضافت أن المسح شمل عزابا من المطلقين والأرامل وهي "جميعها عوامل تلعب دورا سلبيا في سعادة الشخص وشعوره بالأمان الاقتصادي."
وفي اليابان قال 53 بالمئة من العزاب إنهم سعداء مقارنة مع 77 بالمئة ممن يرتبطون بعلاقة عاطفية بينما في الولايات المتحدة قال 74 بالمئة من العزاب إنهم سعداء مقارنة مع 89 بالمئة من الاشخاص ممن في علاقة عاطفية.
وكانت نسبة السعادة بين المرتبطين بعلاقة عاطفية في المجر وإسبانيا أقل ودارت حول 50 بالمئة. وتعادلت نسبة السعادة في الأرجنتين بين العزاب والمرتبطين بعلاقة عاطفية إذ بلغت 65 في المئة.
وإضافة إلى الشعور بالسعادة أظهر الاستطلاع أن الارتباط بعلاقة عاطفية أيضا له أثر إيجابي على الشعور بالأمان الاقتصادي.
وسجل السويديون أعلى نسبة للشعور بالأمان اقتصاديا مقارنة مع بقية الدول كما يتضح بينهم الفارق في الإحساس بالأمان الاقتصادي بين العزاب والمرتبطين عاطفيا. وقال 60 بالمئة من السويديين المرتبطين بعلاقة عاطفية إنهم يشعرون أن وضعهم الاقتصادي قوي متفوقين بفارق 20 بالمئة عن العزاب.
وأجرت ابسوس الاستطلاع عبر الإنترنت في الفترة من الرابع الى الثامن عشر ديسمبر/ كانون الأول الماضي بمشاركة 500 أو 1000 شخص وفقا لكل دولة.

 

فرانس 24 / رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم