تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الصومال

حركة الشباب الإسلامية تتبنى الهجوم على القصر الرئاسي في مقديشو

أ ف ب/ أرشيف
2 دقائق

أعلن الإسلاميون الصوماليون الشباب مسؤوليتهم عن تفجير بسيارة مفخخة استهدف اليوم الجمعة القصر الرئاسي في مقديشو وتلاه هجوم مسلح. وأكد مصدر أممي نجاة الرئيس الصومالي من الهجوم.

إعلان

أعلن مصدر أمني أن  القصر الرئاسي في مقديشو استهدف اليوم الجمعة بتفجير سيارة مفخخة تلاه هجوم لمسلحين. وأعلن الإسلاميون الصوماليون الشباب مسؤوليتهم عن الهجوم، فيما أكد وزير صومالي أن السلطات استعادت السيطرة على القصر الرئاسي..

وقال الناطق باسم الشباب عزيز أبو مصعب  إن "مجموعات الكوماندوس التابعة لنا هاجمت القصر الرئاسي المزعوم لقتل أو أسر من في داخله"، مؤكدا أن "المعارك مستمرة". وأكد ممثل عن الأمم المتحدة أن الرئيس الصومالي نجا من الهجوم.

 وقال الشرطي محمد علي "وقع هجوم كبير على القصر الرئاسي". وتابع "حسب المعلومات الأولية، صدمت سيارة مفخخة السياج ثم انفجرت، وجاء مسلحون بعد ذلك".

 

فرانس 24/ أ ف ب

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.