تخطي إلى المحتوى الرئيسي

معارك بين الجيش اليمني ومقاتلي القاعدة تخلف قتلى من الجانبين

نشبت معارك بين جنود يمنيين وعناصر من تنظيم القاعدة في محافظة الحديدة بغرب اليمن أسفرت عن سقوط إثنان من الجنود ومن المتشددين وفرت باقي عناصر المجموعة المسلحة إلى الجبال تاركين ورائهم سيارة مليئة بالأسلحة .

إعلان

قالت وزارة الداخلية في موقعها على شبكة الإنترنت إن اثنين من الجنود اليمنيين واثنين من مقاتلى تنظيم القاعدة قتلوا خلال معارك وقعت في محافظة الحديدة بغرب اليمن.
وقال مصدر رسمي من الوزارة إن قوات الأمن اعتقلت أربعة من مقاتلي القاعدة في الساعات الأولى من اليوم. ثم وقعت اشتباكات جديدة أدت إلى المعارك التي قتل فيها اثنان من الجنود واثنان من المتشددين.
وأضاف المصدر قوله ان اعضاء القاعدة الباقين فروا إلى الجبال المجاورة تاركين سيارة مليئة بالأسلحة.
ويشهد اليمن حالة من الفوضى منذ أجبرت احتجاجات حاشدة الرئيس على عبد الله صالح على التنحي في عام 2012. ويكافح سلفه عبد ربه منصور لاستعادة النظام والأمن في البلاد.
واستقرار اليمن جار السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم مصدر قلق كبير للغرب الذي يخشى من تداعيات الانهيار الكامل للوضع الأمني في اليمن موطن تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية.

فرانس24/ أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.