دبلوماسية

جون كيري يصل إلى المغرب في زيارة تستغرق يومين

أرشيف

وصل وزير الخارجية الأمريكي جون كيري إلى المغرب قادما من الجزائر للمشاركة في الجولة الثانية من الحوار الإستراتيجي بين بلاده والمغرب. ويعتقد مراقبون أن الملفات الاقتصادية ستطغى على زيارة كيري وأيضا النزاع حول الصحراء الغربية.

إعلان

وصل وزير الخارجية الأمريكي جون كيري إلى الرباط قادما من الجزائر في زيارة تستغرق يومين ويشارك خلالها في الدورة الثانية للحوار الاستراتيجي بين الولايات المتحدة والمغرب. ويرى المراقبون أن أول زيارة  لجون كيري إلى المغرب سيطبعها أيضا الجانب الاقتصادي والأمني وملف الصحراء الغربية بصورة خاصة

وقالت وزارة الخارجية والتعاون المغربية إن "الدورة الثانية للحوار الإستراتيجي تشكل فرصة للرقي بالشراكة المتينة بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية في حميع مجالات التعاون السياسية منها والاقتصادية والاجتماعية والتربوية والثقافية."

وكانت الدورة الأولى من الحوار عقدت في واشنطن في منتصف سبتمبر/أيلول 2012 واتفقت على تعزيز التعاون في المجالات السياسية والأمنية والتجارية والاقتصادية والثقافية والعلمية والتقنية.

ونجح المغرب العام الماضي في جعل الولايات المتحدة تعدل طلبا تقدمت به إلى الأمم المتحدة لتوسيع مهمة قوات حفظ السلام في الصحراء الغربية لتشمل ملف حقوق الإنسان.

وقال المغرب إنه ليس ضد طرح ملف حقوق الإنسان في الصحراء ككل وإنما ضد استعماله ذريعة لتأجيل الحل في ملف الصحراء.

وتطالب جبهة البوليساريو باستقلال الصحراء الغربية بينما يتشبث بها المغرب ويعتبرها جزء لا يتجزأ من أراضيه.

ومن المنتظر أن يبحث الجانبان الأمريكي والمغربي تطوير اتفاقية التبادل الحر الموقعة بين البلدين في 2004 بالإضافة إلى الأمن والإرهاب في منطقة الساحل الأفريقية.

ووصل كيري إلى المغرب قادما من الجزائر وهي شريك رئيسي في حملة واشنطن على المقاتلين الإسلاميين الذين حاولوا التوسع في منطقة الساحل باتجاه المغرب العربي بعد أن تمكن الجيش الفرنسي العام الماضي من إخراجهم من مالي.

فرانس24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم