أفغانستان -انتخابات رئاسية

إقبال كبير للناخبين ونفاذ بطاقات التصويت في بعض المراكز

أ ف ب

أعلن رئيس اللجنة الانتخابية المستقلة الأفغانية أحمد يوسف نوريستاني أن نسبة المشاركة في الانتخابات الرئاسية قد تتجاوز سبعة ملايين مشارك،أي أكثر من نصف الناخبين المؤهلين. فيما أدى هذا التوافد الكبير وغير المتوقع إلى نفاذ بطاقات التصويت في بعض المراكز الانتخابية.

إعلان

شهدت الانتخابات الرئاسية في أفغانستان اليوم السبت إقبالا غير متوقعا، ما أدى إلى نقص في بطاقات الإقتراع. الأمر الذي أدى إلى ظهور طوابير كبيرة من الناخبين أمام مكاتب التصويت مع اقتراب موعد إغلاق مراكز الاقتراع. ويبدو أن منظمي الانتخابات لم يكونوا مستعدين لمثل هذا الإقبال الكبير.

وأمرت المفوضية المستقلة للانتخابات بتمديد فترة الإقتراع لساعة واحدة على الأقل وإرسال بطاقات الإقتراع إلى الأماكن التي تحتاجها.

عبد الله عبد الله مرشح الانتخابات الرئاسية الأفغانية

وكان منظمو الانتخابات -التي ستكون أول إنتقال ديمقراطي للسلطة في تاريخ أفغانستان- يخشون من تدني الإقبال على التصويت وأن تعطل حركة طالبان عملية التصويت لكن لم تتحقق أي من هذه المخاوف مع بدء مراكز الإقتراع في إغلاق أبوابها.

عدد كبير من الناخبين خرجوا من أجل التصويت

وقال حاكم ولاية قندهار توريالاي ويسا للصحفيين في مدينة قندهار بجنوب البلاد "الناس لم يتوقعوا أن يخرج هذا العدد من الناس للتصويت.

زلماي رسول مرشح الانتخابات الرئاسية الأفغانية

"إعتقدوا أن التصويت سيكون مماثلا للتصويت في السابق ولهذا أرسلوا مواد للتصويت أقل هذه المرة."

وقررت معظم مراكز الإقتراع في العاصمة كابول تمديد ساعات التصويت إلى ما بعد موعد إغلاقها الرسمي في الرابعة مساء اليوم (1130 بتوقيت جرينتش) للسماح للناخبين بالتصويت.

وقال محمد هاشمي أحد مراقبي الانتخابات "كثير من الناس وقفوا تحت المطر لساعات لكنهم لم يتمكنوا من
التصويت بسبب نقص بطاقات الاقتراع."

نسبة الإقبال قد تبلغ 58 بالمئة

وقال رئيس المفوضية المستقلة للانتخابات أحمد يوسف نورستاني للصحفيين إن سبعة ملايين شخص أدلوا بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية من بين 12 مليون ناخب لهم حق التصويت.

أشرف غني مرشح الانتخابات الرئاسية الأفغانية

وقال نورستاني للصحفيين إن نسبة الإقبال على التصويت تكون بذلك بلغت نحو 58 في المئة مشيرا إلى أن هذه الارقام تستند إلى تقديرات
أولية.

وقال للصحفيين في وقت سابق إن المؤشرات تدل على أن الإقبال على التصويت جيد بينما أقر بالخلل المتعلق بنقص بطاقات الاقتراع.

ولم يتضح على الفور حجم مشكلة نقص بطاقات الاقتراع في أنحاء البلاد. ويقول المسؤولون إنه تمت طباعة 15 مليون بطاقة اقتراع وهو أكثر من 12 مليون ناخب يحق لهم التصويت.

وفي قندهار معقل طالبان وثاني كبرى المدن الأفغانية قال متحدث بإسم مكتب حاكم الولاية إن بطاقات الاقتراع نفدت في معظم مراكز الاقتراع في المدينة

فرانس 24/ رويترز/أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم