تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ريال مدريد يفوز مجددا على الميريا برباعية نظيفة

أرشيف

فاز ريال مدريد مجددا على الميريا 4-صفر في مبارة أقيمت يوم السبت في المرحلة الثالثة والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

إعلان

على ملعب سانتياغو برنابيو في العاصمة وأمام 70 ألف متفرج، جدد ريال مدريد فوزه على الميريا 4-0 بعد أن كان هزمه 5-صفر على أرضه في الذهاب، في مبارة أقيمت يوم السبت في المرحلة الثالثة والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم. 

وبدأ ريال مدريد اللقاء بضغط هجومي مكثف في غياب نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو بسبب إصابته ولاعب وسطه تشابي الونسو (إيقاف) وقائده سيرخيو راموس (راحة) فحمل البرتغالي بيبي الشارة.

وأضاع صانع الألعاب الثاني، الأرجنتيني أنخل دي ماريا، فرصتين في الدقائق الخمس الأولى (أصاب العارضة وسدد 3 كرات إحداها بين يدي الحارس)، ثم فرصة ثالثة للفرنسي كريم بنزيمة (13).

ودافع الميريا بعناصر الميدان العشرة مع الحارس الخبير سواريز إستيبان (39 عاما أواخر حزيران/يونيو)، وأهدر الويلزي غاريث بايل أغلى لاعب في العالم فرصة لا تتكرر بعد أن وضعه بنزيمة في انفراد تام نجح إستيبان في التصدي لكرته (22)، وعلت رأسية بنزيمة الخشبات (25).

وأضاع بايل مجددا بعد أن انفرد بالحارس الذي وقف في وجهه كالسد ومنعه من التسديد فتدخل الدفاع (27)، وافتتح دي ماريا بعد ان دخل المنطقة وقام بمجهود فردي رائع راوغ خلاله 3 مدافعين وسدد يسراه في الزاوية اليمنى (28).

ونفذ دي ماريا ركلة ركنية مباشرة إلى المرمى كان إستيبان صاحيا لها (37) تشعبت الى 4 ركنيات متتالية، وسقطت رأسية بايل خفيفة بين يدي الحارس (40)، ومرت كرة الويلزي بجانب القائم الأيسر (41)، وانحرفت كرة بنزيمة عن القائم الايمن (45+1).

وفي الشوط الثاني، تحسن أداء الميريا بشكل واضح في البداية وحصل على عدة ركنيات لم تسفر عن شيء، وسدد الكرواتي لوكا مودريتش كرة مرتدة إثر ركنية مرت بجانب القائم الأيسر لمرمى لتسيبات (51)، ولعبة مشتركة من مودريتش إلى دي ماري ثم بنزيمة وأخيرا بايل أنهاها في الشباك رغم ارتماء الحارس على الكرة (53).

ومرر دي ماريا كرة الى بنزيمة في الجهة اليمنى أرسلها الأخير عرضية ولمها إيسكو وتلاعب بمهارة بثلاثة مدافعين وسددها زاحفة في قلب المرمى مسجلا هدفه الثامن (55).

وأهدر البرتغالي فابيو كوينتراو فرصة هدف رابع لا تعوض بعد أن رفع له بنزيمة كرة خلف الدفاع سددها الأول في قدمي الحارس (60)، واختبر حارس ريال مدريد أول اختبار جدي حين أبعد كرة خطرة جدا نفذها ميغل أنخل كورونا (65)، وسدد يارامندي كرة زاحفة سيطر عليها استيبان (67).

وأضاع بايل بعد أن حاول بأنانية التسديد من مسافة قريبة بدل أن يمرر لبنزيمة (68) ترك بعدها مكانه وسدد بنزيمة وتألق إستيبان (77)، ونفذ مودريتش ركلة حرة ارتطمت بالحائط وتصيدها موراتا وأرسلها بالكعب إلى بنزيمة الذي تابعها برعونة من مسافة قريبة (81). ورفع يارامندي كرة خلف الدفاع تابعها موراتا في الشباك (85).

ورفع ريال مدريد رصيده إلى 79 نقطة وصار ثانيا رغم فارق الأهداف الكبير لصالحه، إلا أن فارق المواجهات يصب في مصلحة جاره (فاز ذهابا 1-صفر وتعادلا إيابا 2-2).

ترتيب فرق الصدارة:
1- أتلتيكو مدريد 79 نقطة من 32 مباراة
2- ريال مدريد 79 من 33
3- برشلونة 78 من 33
4- أتلتيك بلباو 59 من 32
5- إشبيلية 51 من 33

فرانس 24/ أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.