تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اعتقال المدون التونسي عزيز عمامي بتهمة "حيازة مخدرات"

أرشيف

اعتقلت الشرطة التونسية المدون عزيز عمامي بعد أن وجهت له النيابة العامة تهمة "حيازة مخدرات". وأشار أصدقاء المدون إلى أن عمامي أشار في تغريدة سابقة أن الشرطة تريد "تلفيق" تهمة المخدرات له على خلفية توجيهه انتقادات لاذعة لها.

إعلان

أصدرت النيابة العامة في تونس الخميس مذكرة توقيف ضد عزيز عمامي، وهو مدون اكتسب شهرة خلال الثورة التي أطاحت مطلع 2011 بنظام الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي، بتهمة حيازة الحشيش واستهلاكه.

وقالي بسام الطريفي، محامي المدون لوكالة الأنباء الفرنسية، إن عزيز عمامي سيمثل يوم 23 مايو/أيار الحالي مع صديقه صبري بن ملوكة أمام الدائرة الجناحية بمحكمة تونس الابتدائية بتهمة "مَسْكِ (حيازة) واستهلاك مادة مخدرة (الحشيش)".

وكانت الشرطة ألقت القبض ليلة الاثنين الثلاثاء في مدينة "حلق الوادي" (شمال العاصمة) على عزيز عمامي وصبري بن ملوكة واتهمتهما بحيازة واستهلاك مخدرات.

وإثر إيقافه، كتب المدون على حسابه في تويتر "ليس لي رخصة قيادة (سيارات) ولا أموال، ولست شرطيا حتى أحمل معي 700 غرام من الزطلة (الحشيش)...".

وقال أصدقاء للمدون إنه أشار بتغريدته على تويتر إلى أن الشرطة تريد "تلفيق" تهمة مخدرات له على خلفية توجيهه مؤخرا انتقادات لاذعة عبر وسائل إعلام محلية للأمن التونسي.

ويفرض القانون التونسي عقوبات بالسجن لمدد تتراوح بين عام واحد وخمس سنوات على مستهلكي الحشيش المعروف في تونس باسم "الزطلة".

واكتسب المدون عزيز عمامي شهرة في تونس منذ أن تم إيقافه خلال الثورة على خلفية مدوناته المناهضة لنظام الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي.

وتظاهر اليوم عشرات من المتضامنين مع المدون وصديقه، بالقرب من مقر وزارة الداخلية في العاصمة تونس، وطالبوا بإطلاق سراحهما.

وردد المتظاهرون شعارات معادية لوزارة الداخلية وللشرطة التونسية مثل "وزارة الداخلية وزارة إرهابية" و"الأمن (التونسي) ليس جمهوريا ..الأمن التونسي ليس شريفا".

 

فرانس 24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.