تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مالي

الإفراج عن ثلاثين رهينة كانت تحتجزهم مجموعة مسلحة في كيدال في شمال مالي

أ ف ب
1 دَقيقةً

أفادت المتحدثة باسم بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في مالي بأنه تم إطلاق سراح حوالي 30 موظفا حكوميا كانت مجموعة مسلحة قد احتجزتهم في كيدال بشمال مالي.

إعلان

قالت متحدثة باسم بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في مالي لوكالة رويترز إن الانفصاليين في شمال مالي أطلقوا سراح نحو 30 موظفا حكوميا احتجزوهم منذ يوم السبت بعد هجوم على مكتب للحاكم الإقليمي في كيدال شمال مالي.

وكان جيش مالي يستعد لشن هجوم على كيدال حيث قتل الانفصاليون ما لا يقل عن ثمانية جنود في هجوم يوم السبت. وأكدت المتحدثة باسم الأمم المتحدة راضية عاشوري نبأ الإفراج عن الموظفين لكنها لم تذكر أي تفاصيل.

فرانس24 / رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.