تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مصر

مسلحون يفتحون النار على قوات الأمن المركزي في القاهرة

أرشيف
1 دَقيقةً

فتح مسلحون مجهولون النار على قوات الأمن المركزي أثناء فضها لتظاهرة مؤيدة للرئيس الإسلامي المعزول محمد مرسي ثم لاذوا بالفرار، وكان ذلك ليل الاثنين-الثلاثاء أمام جامعة الأزهر شرقي القاهرة ما أدى لمقتل ثلاثة رجال شرطة وإصابة تسعة آخرين.

إعلان

قالت وزارة الداخلية المصرية إن ثلاثة رجال شرطة قتلوا وأصيب تسعة آخرون بينهم ضابط في هجوم مسلح ليل الإثنين-الثلاثاء على قوات مكافحة الشغب أمام جامعة الأزهر شرقي القاهرة، ذلك بعد يوم من مقتل شرطيين بالرصاص جنوب القاهرة.

ويأتي تصاعد العنف ضد رجال الأمن في مصر قبل أسبوع واحد من انطلاق الانتخابات الرئاسية المقررة في 26 و27 من الشهر الجاري، والمتوقع أن يفوز بها بسهولة قائد الجيش السابق المشير عبد الفتاح السيسي أمام منافسه الوحيد اليساري حمدين صباحي.

وأفاد بيان لوزارة الداخلية أن ثلاثة مسلحين في سيارة فتحوا النيران على قوات الأمن المركزي (قوات مكافحة الشغب) أثناء فضها لتظاهرة مؤيدة للرئيس الإسلامي المعزول محمد مرسي أمام جامعة الأزهر في حي مدينة نصر شرقي القاهرة، ما أدى لمقتل ثلاثة رجال شرطة وإصابة تسعة آخرين بينهم ضابط.

وأشار البيان إلى أن المهاجمين تمكنوا من الفرار.

وتشهد جامعة الأزهر بشكل يومي مواجهات عنيفة بين الطلاب المؤيدين لمرسي وقوات الامن.

وهذا أكبر هجوم قاتل ضد رجال الأمن في العاصمة القاهرة منذ مقتل ستة من جنود الشرطة العسكرية في هجوم على نقطة أمنية شمالي القاهرة منتصف آذار/مارس الفائت.

.

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.