فرنسا

اعتقالات في باريس وجنوب فرنسا على خلفية الارتباط بشبكات جهادية

أرشيف

صرح وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف بأن السلطات الفرنسية أوقفت أربعة أشخاص في باريس وجنوب فرنسا على خلفية ارتباطهم بشبكات جهادية. وأعلن الوزير عن عمليات اعتقال متواصلة لكنه لم يقدم المزيد من التفاصيل.

إعلان

أوقف أربعة أشخاص صباح  اليوم الاثنين في باريس وفي جنوب فرنسا على خلفية الارتباط بشبكات جهادية وذلك بعد ثلاثة أيام على توقيف فرنسي يشتبه في أنه مطلق النار في المتحف اليهودي في بروكسل، حسبما أعلن وزير الداخلية.

وصرح برنار كازنوف لإذاعة أوروبا 1 "هناك أشخاص يجندون جهاديين ... وتجري الآن بينما أكلمكم عمليات توقيف في إيل دو فرانس (باريس) وجنوب فرنسا"، مشيرا إلى توقيف أربعة اشخاص دون إعطاء  المزيد من التفاصيل.

وأضاف "لن أقول لكم المزيد"، مكتفيا بالإشادة "بنتائج مطاردة" يأمل أن تكون "كاملة". وتابع أنه يجب "ألا نترك أي فرصة لهؤلاء الإرهابيين".

وأوقف الجمعة في مرسيليا الفرنسي مهدي نموش الذي قاتل في صفوف جماعات جهادية في سوريا ويشتبه بأنه قتل أربعة أشخاص في المتحف اليهودي في بروكسل في 24 آيار/مايو، في هجوم أثار صدمة كبيرة في بلجيكا والعالم.

وتذكر قضية نموش بالشاب محمد مراح الذي اعتنق فكرا إسلاميا متطرفا وأقام في أفغانستان وباكستان قبل أن يقتل ثلاثة مظليين ثم ثلاثة أطفال ومدرسا يهودبا في تولوز في جنوب غرب البلاك ومونتوبان في جنوب غرب في آذار/مارس 2012.

فرانس24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم