سوريا

السلطات السورية تطلق سراح 480 معتقلا سياسيا

أرشيف

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن السلطات السورية حولت 480 معتقلا، بينهم ثمانون امرأة، من سجن عدرا قرب دمشق إلى العاصمة، تمهيدا للإفراج عنهم في إطار "مكرمة من الرئيس الأسد بعد إعادة انتخابه".

إعلان

في إطار مبادرة من الرئيس السوري بشار الأسد بعد إعادة انتخابه، تم نقل 480 معتقلا بينهم ثمانون امرأة من سجن عدرا قرب دمشق إلى العاصمة تمهيدا للإفراج عنهم بحسب ما نقل المرصد السوري لحقوق الإنسان عن محامين.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "أفرج النظام عن ما لا يقل عن 400 رجل و80 مواطنة من سجن عدرا ممن يحاكمون بتهم الإرهاب، وسيتم خروجهم من مبنى محافظة دمشق في حي المرجة في دمشق"، مشيرا إلى أن حوالى عشرين منهم "خرجوا بالفعل".

وأوضح عبد الرحمن أن هذه العملية تأتي في إطار "مكرمة من الرئيس الأسد بعد إعادة انتخابه، بحسب ما أبلغنا المحامون" وقال "نحن لا نعتبرها مكرمة، بل هي إدانة للنظام الذي يعتقل أشخاصا أبرياء بسبب آرائهم السياسية".

وتعتقل السلطات السورية، بحسب منظمات عدة مدافعة عن حقوق الإنسان، عشرات آلاف الأشخاص بتهم "الإرهاب"، بعضهم لنشاطهم المعارض ولو السلمي، وآخرون للاشتباه بأنهم معارضون للنظام، أو حتى بناء على وشاية كاذبة.

وكانت السلطات أفرجت قبل يومين عن حوالى 320 سجينا من سجن حلب (شمال) المركزي الذي استعادت قوات النظام السيطرة عليه أخيرا بعد معارك ضارية مع مقاتلي المعارضة استمرت أشهرا طويلة. وقال المرصد السوري إن قسما من هؤلاء كانوا "يقاتلون إلى جانب قوات النظام" خلال معركة السجن.
 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم