تخطي إلى المحتوى الرئيسي
باكستان

5 قتلى على الأقل إثر هجوم مسلح على مطار كراتشي في باكستان

أرشيف - أ ف ب
3 دقائق

قتل 5 أشخاص على الأقل إثر هجوم شنه مسلحين مدججين بالسلاح مساء اليوم الأحد على مطار مدينة كراتشي جنوب باكستان، وفقا لما أفاد به مسؤول أمني، وقال مصدر طبي إن من بين الضحايا رجال أمن وموظفان مدنيان.

إعلان

أفاد مسؤول أمني باكستاني أن متمردين مدججين بالسلاح هاجموا مطار مدينة كراتشي في جنوب باكستان ليل اليوم الأحد ما أدى إلى مقتل 5 أشخاص وجرح سادس وتعليق كل الرحلات فيه واستدعاء الجيش للقضاء على المهاجمين.

وأثارت طبيعة الهجوم والمكان الذي استهدفه مخاوف من أن يتحول إلى حصار مطول ل"مطار جناح الدولي" مثلما حصل في العديد من الهجمات السابقة التي استهدفت في السنوات الأخيرة منشآت حساسة مماثلة.

وقالت الطبيبة سيمي جمالي رئيسة مستشفى جنة الرئيسي في كراتشي "لقد تلقينا خمس جثث، كما نقل إلى المستشفى جريح واحد"، مشيرة إلى أن القتلى هم ثلاثة من عناصر جهاز أمن المطار وموظفان مدنيان في شركة "الخطوط الباكستانية الدولية"، في حين أن الجريح هو مسؤول في جهاز أمن المطار.

وقال المسؤول في الشرطة راو محمد أنور إن المهاجمين مزودون بأسلحة رشاشة وقنابل يدوية وهم يتبادلون إطلاق النار مع عناصر قوات الأمن، لافتا إلى أن "تبادل إطلاق النار مستمر ولا نعلم عدد المهاجمين لكننا نشتبه بأن أربعة إلى ستة إرهابيين هاجموا المطار".

وأكد عبيد قيمخاني المتحدث باسم إدارة الطيران المدني وقوع الهجوم موضحا أنه تم تعليق كل الرحلات في المطار.

وأظهرت مشاهد بثها التلفزيون سحابة من الدخان تغطي المدرج حيث كانت تجثم طائرات.

وحتى الآن لم تتبن أي جهة الهجوم علما بأن السلطات الباكستانية تتصدى منذ أكثر من عشرة أعوام لمتمردين إسلاميين أسفرت هجماتهم عن مقتل الآلاف.

وبدأت حكومة رئيس الوزراء نواز شريف في شباط/فبراير الفائت عملية تفاوضية مع متمردي طالبان الباكستانية.

وأعلن وقف لإطلاق النار في بداية آذار/مارس لكنه سرعان ما انهار بعد شهر واحد.

فرانس 24 / أ ف ب 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.