تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فرنسا: ترحيل تونسي كان يرسل "جهاديين" للقتال في سوريا نحو بلاده

أرشيف

قامت السلطات في فرنسا مساء الخميس، بترحيل تونسي كان يجند شبانا "جهاديين" للقتال في سوريا، وكان يقوم بدور مركزي في أنشطة "جهادية" في جنوب شرق فرنسا.

إعلان

أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية السبت أنه تم مساء الخميس ترحيل تونسي (28 عاما) إلى بلاده كان يجند شبانا "جهاديين" في جنوب شرق فرنسا تمهيدا لإرسالهم إلى سوريا.

وقالت الوزارة في بيان إن هذا الإجراء اتخذ "في شكل طارئ جدا بالنظر إلى الخطر الذي يشكله وجوده على الأمن العام وأمن الدولة".

وقالت السلطات الفرنسية إن هذا التونسي "كان يؤدي دورا مركزيا في تجنيد شبان جهاديين" في منطقة غرونوبل بجنوب شرق البلاد.

وأقام هذا التونسي منذ أعوام عدة في فرنسا وكان اعتقل في بداية هذا الشهر في أحد أحياء غرونوبل.

ويشتبه بأنه شارك في تجنيد شبان جهاديين تم تدريبهم في تونس قبل أن يتم إرسالهم إلى سوريا.

وتبنت الحكومة الفرنسية في 23 نيسان/أبريل خطة لمكافحة الشبكات الجهادية تلحظ خصوصا الترحيل الفوري للمواطنين الأجانب الضالعين في هذه الشبكات.

وفي الأول من أيار/مايو، تم ترحيل جزائري (37 عاما) يقيم في البرفيل (شرق) بموجب هذه الخطة ليكون أول شخص يجند جهاديين تقوم السلطات الفرنسية بإبعاده.

فرانس 24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.