العراق

الولايات المتحدة ترسل جنودا للعراق وتستعد لعملية عسكرية محتملة

أرشيف

أفاد مساعدون بالكونغرس الأمريكي أن البيت الأبيض يعد اقتراحا بتخصيص بعض الأموال لاستخدامها في عمليات محتملة في العراق وقام أوباما بنشر 275 جنديا أمريكيا لحماية السفارة والجالية الأمريكية هناك.

إعلان

قال مساعدون بالكونغرس الأمريكي إن البيت الأبيض يعد اقتراحا بتحويل بعض الأموال التي كانت مخصصة لاستخدامها في أفغانستان إلى عمليات عسكرية محتملة في العراق كما عززت الولايات المتحدة تواجدها في العراق بـ275 جنديا هم الآن بصدد الانتشار في العراق لحماية سفارتها في بغداد والمواطنين الأمريكيين الموجودين فيها.

وكانت الخارجية أعلنت عن إرسال هذه التعزيزات الأمنية الأحد، ولكنها لم تحدد حجمها. كما أعلنت عن تدابير احترازية أخرى تشمل نقل بعض من طاقم السفارة في بغداد إلى أماكن أخرى داخل العراق وخارجه، وذلك بسبب "حالة انعدام الاستقرار والعنف في بعض أنحاء العراق".

وفي الوقت الذي يصيغ فيه مسؤولو البيت الأبيض ردا على الأزمة العراقية أبلغوا نوابا في الكونغرس بأنهم سيقدمون هذا الأسبوع أو الذي يليه طلبا للكونغرس من أجل تمويل "للعمليات الخارجية الطارئة" مقتطعين بعض الأموال للعراق والتي كان من المتوقع سابقا استخدامها في أفغانستان.

وقال المساعدون إن هذا الطلب سيتضمن تفاصيل لخطط إنفاق هذه الأموال.

وكان الرئيس باراك أوباما قد قال إنه مستعد لاحتمال قيام الولايات المتحدة بعمل في العراق لمساعدة حكومة بغداد على مواجهة المتشددين الإسلاميين.
 

 

فرانس 24 / أ ف ب / رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم