تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أفغانستان

الانتخابات الأفغانية: عبد الله يطلب وقف فرز الأصوات

أ ف ب
3 دقائق

طلب المرشح الأوفر حظا في الانتخابات الرئاسية الأفغانية عبد الله عبد الله الأربعاء وقف فرز الأصوات في الدورة الثانية من الاقتراع مشيرا إلى حصول تزوير.

إعلان

طلب المرشح الأوفر حظا في الانتخابات الرئاسية الأفغانية عبد الله عبد الله الأربعاء وقف فرز الأصوات في الدورة الثانية من الاقتراع لافتا إلى حصول تزوير.

وقال عبد الله "نحن نعلق تعاوننا مع اللجنة (الانتخابية) وطلبنا من مراقبينا مغادرة مكاتبهم... ونطالب بالوقف الفوري لفرز الأصوات".

ويتهم معسكر عبد الله رئيس أمانة سر اللجنة ضياء الحق أمرخيل بارتكاب مخالفة عند نقل بطاقات اقتراع غير مستعملة خلال الدورة الثانية من الاقتراع الرئاسي السبت.

وطالب عبد الله الذي حل في طليعة الدورة الأولى في الخامس من أبريل/نيسان بنتيجة 45% من الأصوات بإقالة أمرخيل من مهامه.

وانتقد عبد الله مباشرة الرئيس المنتهية ولايته حميد كرزاي ومنافسه في الانتخابات أشرف غني.

وأكدعبد الله "الكل يعلم أن كرازي ومع الأسف ليس حياديا"، قائلا إن صناديق الاقتراع تم حشوها عمدا عشية الدورة الثانية.

وستستغرق عمليات فرز الأصوات أسابيع. ويتوقع صدور النتائج الأولى في الثاني من يوليو/تموز على أن تعلن اللجنة الانتخابية المستقلة اسم الرئيس الجديد في 22 يوليو/تموز إذا لم يتسبب النظر في الطعون في تأخير ذلك الموعد.

وخاض المرشحان الدورة الثانية بعد تلك التي جرت في 5 أبريل/نيسان ونال فيها عبد الله 45% من الأصوات وغني 31,5% من الاصوات

وكان الرئيس المنتهية ولايته حميد كرزاي أمرقوات الأمن بالبقاء على الحياد خلال الانتخابات، وتعهدت السلطات الانتخابية بمكافحة التزوير الذي شاب الانتخابات الرئاسية السابقة في 2009.

وقد نجا عبد الله عبد الله في بدايات الشهر الجاري من هجوم انتحاري استهدف موكبه وأسفر عن 12 قتيلا في العاصمة الأفغانية.

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.