العراق

واشنطن: إيران أرسلت عناصر إلى العراق لمواجهة السنة المتشددين

أرشيف

قامت إيران بإرسال "عدد قليل من العناصر" إلى العراق لمساعدة حكومة المالكي على مواجهة الجماعات السنية التي قامت باحتلال عدة محافظات عراقية، حسب ما أكد "البنتاغون" الأمريكي دون الإشارة لطبيعة هذه العناصر أو عملياتها.

إعلان

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية أمس الجمعة أن إيران أرسلت "عددا قليلا من العناصر" إلى العراق لمساعدة الحكومة العراقية التي يترأسها نوري المالكي للتصدي لمد متطرفين سنة، احتلوا عدة محافظات، وأشار أنه ليس هناك مؤشر على انتشار واسع لوحدات عسكرية.

ويعتبر تصريح الناطق باسم الوزارة الأدميرال جون كيربي أول تأكيد علني للحكومة الأمريكية لوجود عناصر إيرانيين في العراق حيث تواجه حكومة بغداد "الدولة الإسلامية في العراق والشام" التي سيطرت على مناطق في البلاد.

وقال كيربي في مؤتمر صحافي "هناك عدد من العناصر الثوريين لكن لا معلومات لدينا عن وجود وحدات كبيرة على الأرض"، مشيرا على ما يبدو إلى فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني.

ويذكر أنه خلال احتلالها العراق من 2003 إلى 2011، اتهمت الولايات المتحدة إيران باستخدام فيلق القدس لدعم الميليشيات الشيعية في العراق.

وقال كيربي إن "تدخلهم في العراق ليس أمرا جديدا".

ولم يذكر البنتاغون أي تفاصيل إضافية عن طبيعة الإيرانيين الموجودين في العراق أو عملياتهم بينما ذكرت وسائل الإعلام أن طهران بدأت جهودا لدعم القوات العراقية.

وقال كيربي "سندع الإيرانيين يتحدثون عن أفعالهم". وأضاف "لدينا معلومات عن وجود بعض العناصر داخل العراق"، مشيرا إلى أن هذا الانتشار يشمل "عددا قليلا" من العناصر.

وذكر دبلوماسيون غربيون أن قائد فيلق القدس قاسم سليماني توجه إلى بغداد لتقديم المشورة لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في هذه الأزمة.
 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم