تخطي إلى المحتوى الرئيسي
العراق

تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" ذبح وشنق مئات الجنود العراقيين

أ ف ب
3 دقائق

أعلن اليوم الاثنين المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية الفريق قاسم عطا أن تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" قام بذبح وشنق "مئات الجنود" العراقيين خلال الهجوم الذي يشنه في مناطق مختلفة بالعراق.

إعلان

أعلن المتحدث باسم مكتب القائد العام للقوات المسلحة العراقية الفريق قاسم عطا الاثنين أن تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" قام بذبح وشنق "مئات الجنود" العراقيين خلال الهجوم الذي يشنه في مناطق مختلفة بالعراق.

وقال عطا في مؤتمر صحافي في بغداد إن "مئات الجنود ذبحوا وشنقوا ومثل بجثثهم في صلاح الدين ونينوى وديالى وكركوك والمناطق التي يتواجد فيها الإرهابيون" من تنظيم "الدولة الإسلامية"، أقوى المجموعات الجهادية المتطرفة التي تقاتل في العراق وسوريا.

وأضاف عطا إن "المجازر" التي ارتكبها هذا التنظيم شملت أيضا مئات المدنيين.

ووصل اليوم إلى بغداد بزيارة لم يعلن عنها مسبقا وزير الخارجية الأمريكي جون كيري والتقى رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي وبحث معه التطورات العسكرية والميدانية للهجمات التي يقوم بها تنظيم الدولة الإسلامية وسيطرته على مناطق عديدة في العراق.

ويشن مسلحون من تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" وتنظيمات سنية متطرفة أخرى هجوما منذ نحو أسبوعين سيطروا خلاله على مناطق واسعة في شمال العراق ووسطه وغربه بينها مدن رئيسية مثل الموصل (350 كلم شمال بغداد) وتكريت (160 كلم شمال بغداد).

وأعلن تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، أقوى التنظيمات الإسلامية المتطرفة التي تقاتل في العراق وسوريا، عن نيته الزحف نحو بغداد ومحافظتي كربلاء والنجف اللتين تضمان مراقد شيعية.

ونشر التنظيم مؤخرا مجموعة من الصور التي تظهر إعدام مقاتليه لعشرات الجنود العراقيين في محافظة صلاح الدين.

ونشرت هذه الصور على حساب التنظيم الخاص بمحافظة صلاح الدين على موقع تويتر وعلى مواقع أخرى تعنى بأخبار التنظيمات الجهادية بينها "المنبر الإعلامي الجهادي" و"حنين".

وظهرت في إحدى الصور مجموعة مؤلفة من خمسة مسلحين أحدهم لا يزال يطلق النار من رشاشه وهم يقفون أمام نحو 50 شخصا يرتدون الزي المدني ويستلقون على بطونهم في حقل ترابي وقد قيدت أيديهم من الخلف وانتشرت بقع من الدماء فوق رؤوسهم.

وكتب تحت الصورة "تصفية المئات من قطعان الجيش الصفوي الفارين من المعارك بالزي المدني".
 

 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.