العراق - سوريا

جبهة النصرة "تبايع" الدولة الإسلامية في العراق والشام في مدينة البوكمال الحدودية

أرشيف

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الأربعاء إن جبهة النصرة "تنظيم القاعدة في بلاد الشام" قد بايعت تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش" وذلك في مدينة البوكمال الواقعة على الحدود السورية-العراقية.

إعلان

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان الأربعاء أن فصيل جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) في البوكمال أكبر بلدة على الحدود السورية العراقية بايع "الدولة الإسلامية في العراق والشام".

وقال المرصد إن هذه الخطوة بين التنظيمين اللذين كانا متحاربين تسمح "للدولة الإسلامية في العراق والشام" بأن تكون موجودة على جانبي الحدود بما أنها تسيطر أصلا على بلدة القائم الحدودية في العراق.

وأشار إلى أن "هذه المبايعة تأتي بينما تتقدم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" في محافظة دير الزور" حيث تقع البوكمال شرق سوريا على الحدود مع العراق.

وتابع المرصد "أنهما تنظيمان متنافسان لكنهما كلاهما جهادي ومتطرف"، معتبرا أن "هذه المبايعة ستؤدي إلى توتر مع الكتائب المقاتلة الأخرى بما فيها الإسلاميون".

وأكدت حسابات تعود لمجموعات وعناصر في "الدولة الإسلامية في العراق والشام" على موقع "تويتر" الخبر.

وكتبت صفحة "ولاية حمص" الموالية للتنظيم "بحمد الله دخلت مدينة البوكمال تحت سيطرة الدولة بدون قتال ولله الحمد، حيث بايع جنود جبهة الجولاني (في إشارة إلى زعيم جبهة النصرة أبو محمد الجولاني) الدولة الإسلامية في العراق والشام".

ونشر أبو حفص الأثري الموالي ل"داعش" على حسابه صورة لكل من عمر الشيشاني (قيادي في داعش) وأبو يوسف المصري (قيادي في النصرة) يتصافحان قرب مكتب، وبدا في الخلفية علم "الدولة الإسلامية" الأسود وزهور وكرة أرضية.

وولدت جبهة النصرة في سوريا في 2012 بعد أشهر من بدء النزاع في سوريا.

أما "الدولة الإسلامية" بقيادة أبو بكر البغدادي، فقد تمددت من العراق إلى سوريا.

وبعد أشهر من القتال جنبا إلى جنب، أعلن تنظيم القاعدة بزعامة أيمن الظواهري أن "جبهة النصرة" تمثله في سوريا، داعيا "الدولة الإسلامية" إلى الإنكفاء نحو العراق.

ووقفت فصائل المعارضة المسلحة كلها ضد "داعش"، متهمة إياه بأنه "من صنع النظام" السوري و"ينفذ مآربه".

وأوقعت المعارك بين "الدولة الإسلامية في العراق والشام" والفصائل الأخرى وبينها النصرة منذ بداية هذه السنة في مناطق سورية عدة أكثر من ستة آلاف قتيل، بحسب المرصد السوري.

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم