فرنسا - بلجيكا

القضاء الفرنسي يأمر بتسليم مهدي نموش إلى السلطات البلجيكية

أرشيف - أ ف ب

أمر القضاء الفرنسي اليوم الخميس رسميا بتسليم المتهم الرئيسي بتنفيذ الهجوم على المتحف اليهودي في بروكسل، الفرنسي-الجزائري مهدي نموش، إلى السلطات البلجيكية. ويأتي هذا القرار تنفيذا لمذكرة توقيف أوروبية وفقا لما أعلنته رئيسة محكمة الاستئناف.

إعلان

حكم القضاء الفرنسي اليوم الخميس بتسليم الفرنسي من أصل جزائري، مهدي نموش، الذي يشتبه بمسؤوليته عن قتل أربعة أشخاص في متحف بروكسل اليهودي في 24 أيار/مايو، للسلطات البلجيكية.

وأعلنت رئيسة محكمة الإستئناف في فرساي غرب باريس أن المحكمة اتخذت هذا القرار "تنفيذا لمذكرة توقيف أوروبية" وذلك "بهدف ملاحقات بتهمة القتل في إطار إرهابي".

وأصدرت بلجيكا في 31 أيار/مايو مذكرة توقيف أوروبية بحق مهدي نموش (29 سنة) للإشتباه بأنه من أطلق النار في 24 أيار/مايو على متحف بروكسل اليهودي ما أدى إلى سقوط أربعة قتلى هم إسرائيليان وسيدة فرنسية متقاعدة وبلجيكي يعمل في المتحف توفي لاحقا متأثرا بجروحه.

وكان نموش يعارض تسليمه خشية أن تقوم بلجيكا لاحقا بترحيله إلى إسرائيل.

وبإمكان محاميه أن يستأنف الحكم في مهلة الأيام الثلاثة التي تلي القرار، الأمر الذي سيرجئ ترحيله على أن تكون أمام الهيئة القضائية العليا مهلة 40 يوما للبت في القضية.

واعتقل مهدي نموش في الثلاثين من أيار/مايو في مرسيليا لدى نزوله من حافلة قادمة من بروكسل وعثر في حقائبه على أسلحة تشبه تلك التي استخدمت في الجريمة وهي مسدس وبندقية هجومية وكذلك كاميرا صغيرة.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم