البرازيل 2014

الصحافة الجزائرية تشيد بالتأهل التاريخي "للخضر" وتحلم بالفوز أمام ألمانيا

أ ف ب

خصصت الصحافة الجزائرية اليوم الجمعة مساحات واسعة للانجاز "التاريخي" الذي حققه المنتخب الجزائري. وأشارت أن أمام "الخضر" فرصة للانتقام من ألمانيا بعد "فضيحة" 1982.

إعلان

لا حدث تصدر الصحافة الجزائرية الصادرة اليوم الجمعة 27 يونيو/حزيران غير حدث تأهل المنتخب الجزائري إلى الدور ثمن النهائي لكأس العالم في البرازيل.

كل الصحف والإذاعات والقنوات التلفزيونية خصصت مساحات شاسعة للمقابلة التي لعبها "الخضر" أمام روسيا واصفين إياها بمقابلة "الشجاعة" و"التاريخية".

جريدة "الخبر" عنونت مقالها "اليوم كلنا جزائريون"، معبرة عن الفرحة الكبيرة التي شعر بها الجزائريون بعد تأهل منتخبهم.

كما أثنت اليومية بشكل خاص على أداء الحارس رايس مبولحي الذي كان من أبرز اللاعبين الذين صنعوا الفوز على أرضية ملعب
"كورتيبا" حسب الصحيفة.

وكتبت "الخبر": "رغم تلقيه هدفا مبكرا، إلا أن الحارس رايس مبولحي لم يفقد تركيزه وتمكن من التصدي لعدة كرات ساخنة، خاصة عند بداية الشوط الثاني". وأضافت: منح مبولحي ثقة كبيرة للاعبين، خاصة وأن المنتخب الروسي شكل ضغطا كبيرا على المنتخب الوطني طيلة فترات اللعب". وأضافت أن المناصرين ساندوا المنتخب الجزائري طيلة المباراة وتفاعلوا كثيرا مع البناء الهجومي لرفقاء براهيمي".


يوتفليقة يهنئ اللاعبين والطاقم الفني

صحيفة "المجاهد" الحكومية نشرت الرسالة التي بعث بها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة للمنتخب الجزائري والتي شكر فيها اللاعبين الذين أسعدوا الشعب الجزائري حسب الصحيفة.

وكتب بوتفليقة: "لقد تلقينا بفخر كبير وبقلوب ساخنة حدث تأهلكم إلى الدور الثاني. لقد أدخلتم الفرحة في قلوب الجزائريين والعرب والمسلمين والأفارقة". وأضاف الرئيس الجزائري: "فوزكم لم يكن عن طريق الصدفة أو بمثابة هدية، بل جاء نتيجة التحضير الجيد الذي قمتم به وبالشجاعة التي تميزكم".


ألمانيا و"مقابلة العار" في 1982

هذا، وتعهدت الفيدرالية الجزائرية بتقديم مكافأة مالية قدرها 50 ألف يورو لجميع اللاعبين والطاقم الفني، في حين يتوقع أن يستلم المدرب وحيد خليلوزيتش 100 ألف يورو.

جريدة "الهداف" الناطقة باللغة الفرنسية والمتخصصة في الشؤون الرياضية، عنونت أحد مقالاتها "بعد مرور 32 سنة على مقابلة العار، الجزائر تتأهل إلى الدور ثمن النهائي". ونشرت الجريدة مقابلة مع لاعب وسط الميدان كارل ميجاني الذي أهدى فوز الخضر للشعب الجزائري ولعائلته.

أما النسخة العربية لنفس الجريدة، فكتبت أن "الخضر" قد يلعبون أمام فرنسا في ربع النهائي ومواجهة البرازيل ممكنة في ربع النهائي شريطة أن تتعطل الماكينة الألمانية يوم الاثنين المقبل.

من جهتها، كتبت جريدة "الوطن" الناطقة بالفرنسية، أن "الخضر" دخلوا التاريخ من الباب الواسع وأمامهم فرصة للانتقام من ألمانيا بعد مقابلة "العار" التي لعبتها مع النمسا في 1982 بأسبانيا.

 

طاهر هاني

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم