تخطي إلى المحتوى الرئيسي

داعش تعلن قيام "الدولة الإسلامية" وتبايع أبو بكر البغدادي خليفة للمسلمين

أ ف ب - صورة ملتقط عن يوتيوب

أعلنت الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) اليوم الأحد قيام "الخلافة" الإسلامية ومبايعة أبو بكر البغدادي "خليفة للمسلمين في كل مكان" وقال الناطق باسم التنظيم أنه تم إلغاء اسم العراق والشام من مسمى الدولة وتبديلها بتسمية "الدولة الإسلامية"

إعلان

أعلنت "الدولة الإسلامية في العراق والشام" اليوم الأحد "قيام الخلافة الإسلامية" وبايعت زعيمها أبو بكر البغدادي "خليفة للمسلمين في كل مكان".

وقال المتحدث باسم "الدولة الإسلامية" أبو محمد العدناني في تسجيل إن الدولة الإسلامية "ممثلة بأهل الحل والعقد فيها من الأعيان والقادة والأمراء ومجلس الشورى قررت إعلان قيام الخلافة الإسلامية وتنصيب خليفة دولة المسلمين ومبايعة الشيخ المجاهد أبو بكر البغدادي، فقبل البيعة وصار بذلك إماما وخليفة للمسلمين في كل مكان".

وأضاف المتحدث "وعليه يلغى اسم العراق والشام من مسمى الدولة من التداولات والمعاملات الرسمية ويقتصر على اسم الدولة الإسلامية ابتداء من هذا البيان".

وتابع "ها هي راية الدولة الإسلامية، راية التوحيد عالية خفاقة مرفرفة تضرب بظلالها من حلب إلى ديالا وباتت أسوار الطواغيت مهدمة وراياتهم مكسرة (...) والمسلمون أعزة والكفار أذلة وأهل السنة سادة مكرمون وأهل البدعة خاسرة (...) وقد كسرت الصلبان وهدمت القبور، وقد عين الولاة وكلف القضاة، وأقيمت المحاكم، ولم يبق إلا أمر واحد، حلم يعيش في أعماق كل مسلم، أمل يرفرف له كل مجاهد (...) ألا وهو الخلافة".

وتسيطر الدولة الإسلامية في العراق والشام على مناطق واسعة في شمال وشرق سوريا، وتمكنت من توسيع انتشارها خلال الأسابيع القليلة الماضية إلى مناطق كبيرة في شمال وغرب العراق.

وكان تم الأربعاء الماضي مبايعة فصيل جبهة النصرة "القاعدة في بلاد الشام" لتنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" وذلك في مدينة البوكمال الواقعة على الحدود السورية-العراقية.

فرانس 24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.