كأس العالم

الاتحاد البرازيلي يطالب "الفيفا" بمعاقبة تسونيغا الذي تسبب بإصابة النجم نيمار

فرانس 24
3 دقائق

دعا الاتحاد البرازيلي لكرة القدم الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، إلى معاقبة مدافع المنتخب الكولومبي خوان تسونيغا، الذي تسبب في إصابة المهاجم البرازيلي نيمار بكسر في إحدى فقرات ظهره خلال مباراة الجمعة.

إعلان

طالب الاتحاد البرازيلي لكرة القدم الاتحاد الدولي للعبة "فيفا" بمعاقبة مدافع كولومبيا خوان تسونيغا الذي تسبب بإصابة النجم نيمار بكسر في إحدى فقرات الظهر خلال مباراة المنتخبين أول من أمس الجمعة في الدور ربع النهائي لمونديال 2014، وسحب البطاقة الصفراء التي تلقاها قائد المنتخب تياغو سيلفا في المباراة ذاتها.

وقالت المسؤولة الإعلامية في الاتحاد الدولي ديليا فيشر في مؤتمر صحافي في ريو دي جانيرو: "نؤكد اتصال الاتحاد البرازيلي بنا من أجل فتح تحقيق بحق الكولومبي تسونيغا ولكننا لا نزال ندرس عناصر وتقارير المباراة ولم يتم اتخاذ أي قرار حتى الآن بخصوص فتح تحقيق من عدمه".

وتعرض نيمار إلى ضربة بركبة المدافع تسونيغا في الدقيقة 88، وأصيب نجم برشلونة الإسباني بكسر في إحدى فقرات الظهر سيحرمه من مواصلة المشوار في العرس العالمي.

وأضافت المتحدثة باسم الفيفا أن "الاتحاد البرازيلي طالب اللجنة التأديبية في فيفا بسحب البطاقة الصفراء التي تلقاها تياغو سيلفا" في المباراة وهي الثانية له في البطولة حيث ستحرمه من خوض الدور نصف النهائي أمام ألمانيا بعد غد الثلاثاء.

وكان سكولاري علق على إصابة نيمار بقوله: "أنا أتساءل: ولا حتى بطاقة صفراء أشهرها الحكم (الاسباني كارلوس فيلاسكو كاربايو) بحق المدافع الكولومبي. تياغو سيلفا يمر أمام الحارس دافيد اوسبينا وينال إنذارا. إنه أمر غير مفهوم. والجميع يعلم أن نيمار كان مستهدفا على أرضية الملعب، يحصل له هذا منذ 3 مباريات ولكن لا أحد يرى بأن ذلك صحيح. نعتقد بأن اللاعبين الألمان أو الآخرين هم الضحايا. لقد تلقى ضربة بالركبة في عضلات الظهر، كان يصرخ من الألم".

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم