هجرة

أوباما إلى أمريكا الوسطى: "لا ترسلوا أولادكم" بشكل غير شرعي إلى الولايات المتحدة

أرشيف

حث الرئيس الأمريكي باراك أوباما الأربعاء أولياء القاصرين في أمريكا الوسطى على الامتناع عن إرسال أطفالهم بطريقة غير شرعية إلى الولايات المتحدة مرورا بالمكسيك.

إعلان

دعا الرئيس الأمريكي باراك أوباما الأربعاء أولياء القاصرين في أمريكا الوسطى إلى الامتناع عن إرسال أبنائهم بطريقة غير شرعية إلى الولايات المتحدة مرورا بالمكسيك.

وقال "يجب على الأهل أن يعلموا أنها رحلة خطرة للغاية وأن الفرص ضئيلة بأن يسمح لأولادهم بالبقاء" في الولايات المتحدة مشيرا ضمنيا إلى 57 ألف قاصر غير مصحوبين بأهلهم قد اعتقلوا على الحدود مع المكسيك منذ أكتوبر/تشرين الأول.

ويأتي عدد كبير منهم من غواتيمالا وهندوراس والسلفادور ويتوجهون إلى الولايات المتحدة عن طريق المكسيك على أمل الهروب من العنف والفقر.

وتابع أوباما في خطاب ألقاه في دالاس بولاية تكساس على الحدود مع المكسيك "طلبت من الأهل في أمريكا الوسطى عدم تعريض أطفالهم للخطر بهذه الطريقة".

وحث الرئيس الأمريكي أيضا الكونغرس على أن يقر سريعا مبلغ بقيمة 3,7 مليار دولار للتصدي لهذه الهجرة غير الشرعية.

 

فرانس 24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم